ضحكة تقنية: كروم سيئ حمل مجانا Opera

34845_large_Google_Chrome_Crash_FP_Wide
كروم سيء

احصل على متصفح كروم السريع و المجاني و الذي يوفر لك البحث الفوري و الكتابة أقل و الاستئناف من حيث توقفت، إنه آمن و مصمم لتجربة الويب الحديثة.

حسنا إذا سبق لك و زرت صفحة تحميل متصفح كروم المكتوبة بالعربية فبالتأكيد هذا ليس كلامي، إنها جوجل التي أطلقت عليه هذه الصفات الأسطورية كبديل للمتصفات التي تنافسها من مايكروسوفت و فايرفوكس و أيضا أوبرا و سفاري من آبل.

الحقيقة أنه من منتجات جوجل التي حظيت بالانتشار و بالنجاح الكبير و هناك عدد كبير من مستخدمي هذا المتصفح الذي أصبح مؤخرا أيقونة تصفح الويب على الحواسيب و أيضا الهواتف الذكية و المحمول و لكنه أيضا أصبح أيقونة المشاكل الأمنية و التقنية التي يعاني منها ليكون البديل الحقيقي لإنترنت اكسبلورر و الذي تجمع غالبية الناس على أنه مجرد ديكور على حواسيبهم يستخدمونه فقط لتحميل كروم أو فايرفوكس.

و أعتقد أن كروم أيضا آن له الأوان أن يظل مجرد ديكور على حواسيبنا و لما لا حذفه نهائيا، فمشاكله الكثيرة تفرض على المستخدمين هذه الأيام التحرك لوضع حد لهذه المهزلة.

ربما إذا كنت تتابع أخبار التقنية فسترى أن هناك شكايات إزاء الثغرات الأمنية التي يعاني منها هذا المتصفح و أخرها ثغرة أمنية استغلتها شركة تدعى Clara Labs لتستبدل كروم بآخر مزور يدعى eFast Browser على حواسيب العشرات من المستخدمين.

efastbrowser-app

و قبل ذلك نعلم أن كروم هو رمز استهلاك الذاكرة العشوائية بجنون على حواسيب المستخدمين، فالمتصفح لا يعمل بسلاسة على الحواسيب المتواضعة و يعاني من مشاكل في الأداء حتى على الحواسيب ذات المواصفات الجيدةو الكل يسخر من كروم لهذا السبب.

زد على ذلك الانهيارات المفاجئة للمتصفح، سواء عند كتابة عنوان موقع معين في شريط العناوين أو رمز معين أو حتى عند الضغط على رابط في صفحات الويب لعل رموز كثيرة و عناوين عديدة لا يتقبلها المتصفح و على إثرها ينهار قد إنتشرت خلال الاسابيع الماضية.

Chrome_Crash_Bug_Game_Wide

أما متجر الإضافات الخاص بالمتصفح فحدث و لا حرج هناك العديد من الاضافات السيئة التي تعرض للمستخدمين الإعلانات على الصفحات و في نتائج بحث جوجل، و هناك العديد منها و التي ترفض أن تزال بعد تنصيبها و لعل Easy Calendar التي تعمل على اظهار الاعلانات على متصفحك و لا تزال متوفرة على متجر الإضافات من كروم.

إقرأ أيضا  ضحكة تقنية: عبد الفتاح السيسي في مزاد للبيع على eBay

حسنا هل ما زلت مقتنعا بالكلام الدعائي الذي كتبته جوجل على صفحة تحميل متصفح كروم؟ شخصيا بالنسبة لي جوجل كروم هو ديكور دائما على حاسوبي و سيظل كذلك، و أتوقع أنه خلال السنوات القليلة القادمة ستتراجع شعبية هذا المتصفح و هذا سيمهد لأسماء جديدة بالصعود أو ربما يعود المجد لبعض المتصفحات المظلومة اعلاميا لعل Opera أولهم، تاريخه الطويل و وقوفه وراء شكل المتصفحات الحديثة كلها عوامل تجعلني أفضله منذ سنوات طويلة !

2 thoughts on “ضحكة تقنية: كروم سيئ حمل مجانا Opera

  1. ما شاء الله, ابدعت اخي أمناي. للأمانة كنت ابحث عن مدونة ذو محتوى متميز وراقية بتدويناتها دون تحيز أو دعايات مدفوعة (إذا وجد النقد الحقيقي للمنتج دون بهرجة من أجل المادة فلا بأس) ودائمة دون انقطاع, لله الحمد وجدتها هنا.

    في الحقيقة متصفح كروم استخدمه منذ سنوات طويلة وكنت معه أعاني من مشاكل كثيرة ولكن ما أن ألبث أسبوع أو أسبوعين إلا وتنحل, واستمر الأمر طويلاً دون مشاكل, وصارت المشاكل تحدث من فترة لفترة وأشبه ما نقول أنها انعدمت. لكن الآن للأسف بدأت المشاكل تظهر الواحدة تلو الأخرى.

    وزد على مقالك من مشاكل متصفح كروم, ترجمة اللغة العربية في الفيديوهات لا تعمل جيداً وتظهر على شكل مربعات سواء في اليوتيوب أو موقع تيد أو غيرهم. كذلك عملية النسخ صعبه نوعاً ما في كثير من الصفحات, حيث إذا أردت النقر على كلمة معينة مرتين لنسخها, تتفاجأ بأنها تحددت على الكلمة التي بجوارها. والمشكلة الأخيرة التي اتذكرها الآن هي مشكلة تكرار الموقع أو المجلدات في المفضلة, وكل ما حذفتها تعود من جديد. وهناك مشاكل والله أعلم كثيرة لا اتذكرها.

    المشكلة أخي وللأمانة حتى وأن وُجدت العيوب في متصفح كروم إلا أنه هو الأفضل برأيي, فمهما حاولت الاستغناء عنه واللجوء إلى سفاري, اوبرا , فايرفوكس ماكسثون, وأخيراً متصفح إيدج, لم أجد أفضل منه مهما كثرت عيوبه وغباء بمشاكله. فالمتصفحات الأخرى لا يوجد بها العدد الكافي من الإضافات الجميلة والمهمة والتي تساعد في إختصار الوقت وسهولة الاستخدام, وقد يكون خالية من الإضافات كمتصفح إيدج وغيره.

    ما يعيب متصفحح أوبرا قلة إضافاته وخلو التطبيقات منه, وكذلك لا يدعم المفضلة السريعة في الواجهة وهذا بحد ذاته سخافة من قِبل الشركة المطورة. والآن وأنا أكتب هذه الاسطر حاولت أكثر من مرة تحميل المتصفح ولم استطع (من موقعهم الرسمي).

    يبدو أننا في صدد مشكلة لا يوجد لها حل حقيقي ومثمر. شكراً استاذي أمناي على التدوينة الجميلة واثراء المحتوى العربي بتدويناتك الرائعة. أتمى الله عز وجل أن ينعم عليك التوفيق والسداد في كل خطوة تخطوها من أجل القارئ العربي.

    1. اهلا صديقي

      المقال ليست دعاية مدفوعة لمتصفح أوبرا في الحقيقة بل هو اقتراح عن تجربة منذ سنوات طويلة و للعلم فإن اوبرا مبنية هي الأخرى على نفس نواة كروم و توجهت إلى ذلك مؤخرا

      لكن تاريخيا أوبرا هي الأقدم و هي أصل المتصفحات الحديثة، أترى الواجهة الرئيسية للوصول السريع إلى المواقع المفضلة هذه بذاتها ميزة سبقت بها أوبرا قبل ولادة كروم سنة 2009 و الميزة الأخرى هي تعدد البويبات بعيدا عن فتح المتصفح أكثر و التي اصبحت اسلوب المتصفحات كلها الآن، هذه أيضا اوبرا هي التي سبقت بها.

      سيدي الفاضل، لم ارشح هذا المتصفح من فراغ و لكن تاريخه الطويل الذي بدأ من 1995 و إلى الآن سيحكي لك عن مدى أفضليته و بالفعل نحترم كروم و نتمنى أن يتم اصلاح مشاكله كلها و هذا ما نعلم ان جوجل تنوي القيام به.

      شكرا لك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *