حقائق عن سوق تطبيقات المحمول للمطورين فقط

Mobile-Rubik
قبل أن تبدأ اللعبة هذه حقائق مهمة عن ساحة المنافسة

إنشاء و ابتكار تطبيقات المحمول و تطويرها أصبح من الأنشطة المهمة الأن في العالم و مع إنتشار الهواتف الذكية و اللوحيات و الإقبال عليها تتوفر فرصة إستثنائية و ضخمة للغاية أمام مبرمجي هذا التطبيقات التي يمكنك الكسب منها جيدا حتى و إن كنت تتيحها بشكل مجاني للتحميل و الإستخدام .

و سواء كنت من مطوري هذه التطبيقات أو تخطط لإطلاق أول تطبيق لك هذا العام نضع معطيات مهمة أمامك ستساعدك في إستنباط فكرة التطبيق التالي و توفيره على المنصة التي تضمن لك إنتشاره و نجاحه إذا كان يقدم شيئا جديدا بالفعل .

هذه المعلومات تذكرها جيدا لأنها مؤثرة على مستقبل السوق و بالتالي فأنت ستسعى إلى عمل تطبيق يوازي و يوافق المستقبل .

 

  • الأندرويد هو الأكثر شعبية في العالم

إبتكار تطبيق جديد و تجاهل منصة الأندرويد هي بمثابة حماقة ، إذا كنت لا تحب تطوير التطبيقات لهذه المنصة و تميل مثلا إلى بلاكبيري فضع عواطفك جانبا و ركز على ما يمكن أن يجلب لك الشعبية و الجمهور العريض و بالتالي الأرباح .

خلال العام الماضي تم شحن 1.3 مليار هاتف ذكي حوالي 1 مليار منها تعمل بنظام الأندرويد و هو ما يجعل الحصة السوقية للربوت الأخضر تصل إلى نسبة 81 في المئة من السوق .

و لأن هواتف الأندرويد متوفرة في كل دول العالم و اجتاحت حتى الأسواق المنغلقة و المتحفظة فهذا يعني أن إبتكار تطبيقا عالميا لهذا النظام هو استهداف لشريحة ضخمة من الناس يتعدى عددها مليار شخص .

 

  • نظام iOS مربح أكثر للمطورين

رغم أنه ليس الأكثر شعبية إلا أن نظام iOS يملكه أكثر هؤلاء المستعدين لإنفاق المزيد من الأموال من اجل شراء التطبيقات المدفوعة .

كما أن التطبيقات المجانية التي تعرض الإعلانات عادة ما تكون مربحة على مستوى المشاهدات و النقرات أكثر مما يمكنك كسبه من نفس التطبيق على الأندرويد .

و يعاني بالفعل مطوري تطبيقات الأندرويد من قلة الأرباح التي يكسبونها من النقرة الواحدة و الألف مشاهدة و في حالة تستهدف فقط المنطقة العربية فهنا تظهر المعاناة أكثر !

إقرأ أيضا  شركة AMD من نصيب من؟ مايكروسوفت أو سامسونج أم intel؟

 

  • الإقبال أكبر على التطبيقات المجانية

معظم مستخدمي الهواتف الذكية لا يشترون التطبيقات المدفوعة و يفضلون إستخدام التطبيقات المجانية لذا إذا كنت تفكر في استهداف شريحة أكبر من الناس و الحصول على نمو أعلى من التحميلات يمكنك عمل تطبيقات مجانية .

إذا كنت تطور تطبيقا بفكرة جديدة و استثنائية و المستخدمين مستعدين للدفع مقابل تحميله لحل مشكلة لهم أو خدمتهم الأفضل أن تطرحه بشكل مدفوع .

هناك تطبيقات مدفوعة ناجحة للغاية لكن التطبيقات المجانية هي التي تتربع على صدارة الأكثر شعبية حتى واتساب مجاني لعام فقط و من بعد يمكنك استخدامه بسعر 1 دولار سنويا ، حركتهم تخدم كلا الشريحتين و تجعل المستخدم يدفع الاشتراك السنوي لأنه أصبح مدمنا على التطبيق بعد سنة مجانية من الاستخدام .

 

  • السوق العربية تنموا بسرعة مذهلة

قبل عامين من الأن كان الإقبال على تطبيقات المحمول للهواتف الذكية و اللوحيات خجولا و حذرا إلى حد ما و الأن أصبحث المنطقة العربية من أسرع المناطق العالمية نموا في الإنفتاح على هذه النوعية من المحتوى.

الخليج العربي بدون شك مربح لأصحاب التطبيقات المدفوعة وأما التطبيقات المجانية فتبقى المفضلة بدون منازع من المغرب إلى أقصى الخليج

هناك منافسة كبيرة جدا على تطبيقات الطبخ و تفسير الأحلام و الألعاز و تلك التي تقدم المحتوى المكتوب و المسجل فيما تطبيقات الدردشة و الألعاب لا تقل أهمية عنها .

 

  • أسيا هي المستقبل

من الذكاء للغاية أن تطور تطبيقات تدعم العديد من اللغات بدءا من العربية و الإنجليزية مع الفرنسية و الروسية و الصينية هذه الأخيرة تنموا بشكل جنوني على الويب العالمي كما ان مستخدمي الهواتف الذكية في الصين و الدول المجاورة مثل الهند و بنغلاديش في تنامي جيد جدا .

إذا كنت تنوي إطلاق تطبيق عالمي ينافس واتساب مثلا فعليك أن توفره بالعديد من اللغات العالمية و للإنتشار في أسيا يفضل أن يدعم اللغات المحلية هناك فالشعوب الأسيوية تحب التطبيقات و المحتوى المتوفر بلغاتهم رغم معرفتهم بالإنجليزية !

 

  • أفريقيا هي الثورة القادمة

فيما الأنظار موجهة إلى الصين و الهند و بقية الأسواق الأسيوية يجب أن لا نتغافل عن النمو الذي تحققه أفريقيا في ظل نشر الإنترنت مجانا في بعض الدول و تزايد الوعي بأهميتها في القارة السمراء .

إقرأ أيضا  ليس غريبا غياب لعبة Pokémon Go عن ويندوز فون لقد اعتدنا مرارة الواقع!

كينيا و نيجيريا و جنوب افريقيا هي من الدول التي تنموا بقوة على مستوى تحميل التطبيقات و لا ننسى دول شمال أفريقيا بما فيها مصر و المغرب و الجزائر .

خلال العام الماضي قفزت حصتها في سوق الهواتف الذكية من 1 في المئة فقط إلى 5 في المئة !

 

نهاية المقال :

لا تحتاج فقط لتعلم برمجة التطبيقات و إحترافها بل أيضا لجعل تطبيقك التالي ذات طابع عالمي أو تستهدف من خلاله سوق محددة بذكاء و أن تعرف ما الذي يريده الناس .

صحيح أن الأندرويد هو الأكثر شعبية اليوم لكن من أجل الربح أكثر وجب أن يكون متاحا أيضا للآيفون و الآيباد و لتحقيق شهرة أكبر يتوجب عليك إتاحته بالعديد من اللغات على رأسها الإنجليزية و لكي تغزو الأسواق الأسيوية لن تكون تلك اللغة مساعدة لك كثيرا كما تتوقع بل عليك إضافة العديد من اللغات الأسيوية أولها الصينية و الهندية .

أعتقد أن البيانات السابقة من شأنها أن تساعدك في بناء تطبيق مفيد جدا و ناجح أيضا .

3 thoughts on “حقائق عن سوق تطبيقات المحمول للمطورين فقط

  1. عندي فكرة تطبيق جديدة٠٠٠ لم تطرح لحد الساعة
    التطبيق شبيه بعمل تطبيقات الادان٠٠٠ يعمل تلقائيا٠٠٠ لكن المستعمل من يختار الاوقات
    التطبيق لو تم الاعلان عنه جيدا ٠٠٠ سوف ينزل بهواتف اغلب المسلمين في بقاع الارض و ممكن حتى غير المسلمين٠٠٠
    فكرة التطبيق جميلة و جديدة و مهمة و جد مفيدة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *