تمبلر: الكنز الذي فشلت ياهو في إستغلاله

yahoo-tumblr
يمكن لياهو أن تبلي أفضل معه

واحدة من أهم صفقات ياهو في عهد السيدة ماريسا ماير هو الإستحواذ على منصة التدوين الإجتماعي تمبلر Tumblr التي تواصل نجاحها من خلال الزيارات المتنامية و عدد المدونات التي تتواجد عليها.

بتاريخ 3 ديسمبر الحالي وصلت عدد المدونات على هذه المنصة الإجتماعية إلى 266.5 مليون مدونة و هي من تأسيس الشاب David Karp الذي يعمل لدى ياهو و يشرف عليها بعد أن قام بيعها لهذه الشركة بتكلفة 1.1 مليار دولار و ذلك قبل عامين.

بعد إعلان الصفقة نتذكر أن الشركة الأمريكية و فريق تمبلر قد تعهدا للمستخدمين بالحفاظ على سياسة المنصة و خصوصيتها و أنها لن تشهد أية تغييرات مزعجة للمستخدمين.

و بالفعل لم تتجرأ ياهو على أن تخطوا خطوة شجاعة منذ ذلك الحين في هذا الصدد تاركة تمبلر بنفس واجهته البرمجية و مزاياه التقليدية مع بعض التغييرات و منها المنشورات الإعلانية التي تسعى الشركة الأمريكية للربح منها.

و يرى المحللين أن ياهو فشلت بالفعل في تطوير هذه المنصة و استغلالها لتكون فعلا منافسا قويا لفيس بوك من جهة و تطبيقات الشبكات الإجتماعية الأخرى مثل سناب شات، هذا الأخير في ظرف وجيز تطور بشكل كبير و أصبحت قيمته أكبر من تمبلر رغم أنه أقل حجما منه كما أنه يحصل على الكثير من التحديثات و المزايا و يهدد بالفعل فيس بوك على مستوى المشاهدات اليومية للفيديو حيث يحقق 6 مليارات مشاهدة فيما فيس بوك على كل الاجهزة لا يتجاوز 8 مليارات مشاهدة.

كان الجميع يتحدث عن المنصة الإجتماعية لياهو على أنها مستقبلية و ستدر الكثير على الشركة الأمريكية لكن بعد مرور عامين على الصفقة بدأ البعض في وصفها على أنها فاشلة.

Tumblr

في الواقع الزيارات الفريدة التي يحققها تمبلر كبيرة و مجملها من الموبايل حيث تصل شهريا إلى ما بين 70 مليون إلى 80 مليون زائر فريد، و رغم ذلك يظل هذا العدد قليلا فقط بالمقارنة مثلا مع تويتر الذي يواجه هو الأخر حالة من الركود خلال الأشهر الأخيرة.

النمو الذي يحققه ليس صاروخيا كما هو الأمر بالنسبة للتطبيقات التي تسيطر على الساحة و منها سناب شات و هذه المشكلة سببها قلة الإبتكار و حالة من الجمود تعيشها هذه المنصة كما هو الحال مع بقية خدمات ياهو و مستقبل تمبلر لا يبدو واضحا في الواقع.

إقرأ أيضا  خطة خروج ياهو من الأزمة: ستخرج و لكنها لن تعود للمجد

 

  • تمبلر كان من بين أكثر التطبيقات شعبية على الموبايل و الآن لم يعد واحدا منها!

لقد قلنا سابقا بأن الزيارات الفريدة لهذه المنصة في إزدياد و نمو متواصل، لكن أكدنا بالفعل على أن وثيرة الإرتفاع ليست ممتازة كما هو الأمر مع تطبيقات و خدمات أكثر شعبية منها ما هو أحدث من تمبلر و رغم ذلك استطاع تجاوزه.

20 ماي 2013 كان تطبيق تمبلر يحتل الرتبة 13 ضمن أكثر التطبيقات شعبية على متجر آبل، و الآن تغير الوضع تماما لم يعد للأسف حتى في قائمة المئة الأكثر شهرة.

هذا يفسر لنا بالفعل فشل ياهو في إستغلال تمبلر و حتى في الحفاظ على نجاحه من خلال تحقيق النمو المطلوب و الذي يعد أكبر بكثير مما تحققه حاليا.

 

  • الشاب David Karp ليس مارك زوكربيرغ التالي!

هناك عدد من الشباب الذين ظهروا على الساحة التقنية مؤخرا مثل David Karp مؤسس تمبلر و أيضا إيفان شبيغل الذي أسس سناب شات و قد قيل أن الأول هو مارك زوكربيرغ لكن اتضح العكس بعد قبوله بيع المنصة لشركة ياهو و العمل لديها مع فريق عمله.

كان من المفترض أن نرى إلى جانب منصة تمبلر خدمات و تطبيقات أخرى لها علاقة بهذه الخدمة مثل الدردشة على الموبايل و المخصصة للفئة الشائعة على الموقع و هم المراهقين مع مزايا قوية في تبادل الفيديوهات و الصور و ميزة التدمير التلقائي لها مثل سناب شات.

لكن ما حدث هو نوع من الجمود و قلة الإبتكارات و التحديثات رغم أن عدد من المستثمرين و المحللين يؤكدون أن دافيد لديه أفكار جديدة و يمكن على أساسها أن نرى منتجات و خدمات أفضل في المستقبل القريب.

مؤخرا رأينا ميزة الدردشة على نسخة الويب و ننتظر كيف يمكن للشركة ان تستغلها و تطورها لتعل التطبيق أكثر تواصليا و قادرا على إبقاء المستخدمين و دفع الأعداد الكبيرة من المسجلين غير النشيطين للعودة إليها.

 

  • لكن يمكن لياهو أن تستغل جيدا تمبلر مستقبلا

إلى حد الآن لا يمكننا القول بأن تمبلر فاشل بشكل نهائي، ما دامت الخدمة تتمتع بهذا العدد من الزيارات و تتضمن 266.5 مليون مدونة إلى جانب نشر 80 مليون تدوينة يوميا، كما أن هناك تهافت ملحوظ للمعلنين الكبار على استخدامها للترويج لمنتجاتهم.

إقرأ أيضا  ألو Hangouts ماسنجر Duo: فشل ذريع دفع جوجل للمنافسة بها كلها

تحتاج ياهو فقط إلى استراتيجية واضحة تأخد بعين الإعتبار المنافسة القوية من التطبيقات و الخدمات التي تستهدف المراهقين و الشباب و تقدم لهم أفضل الخدمات الممكنة مع العمل على زيادة وقت تواجدهم و توفير الأسباب لذلك.

كما أنه عليها تطوير منصتها الإعلانية و التي لاحظنا اضافة المزيد من المزايا إليها و منها إعلان Tumblr Sponsored Day الذي يمكن الشركات و المؤسسات من الإعلان لمدة 24 ساعة على هذه المنصة و رفع التفاعل مع منشوراتها و تدويناتها أكثر.

تمبلر لديه مستقبل كبير إذا أحسن فريق العمل استغلاله جيدا و تطويره للمستقبل و التسويق له بقوة خصوصا في الأسواق الصاعدة و النامية مثل الهند على سبيل المثال حيث فئة الشباب كبيرة جدا و منفتحة على مثل هذه المنصات و التطبيقات.

 

نهاية المقال:

يتفق عدد من المستثمرين و المحللين على أن ياهو قد فشلت فشلا ذريعا في إستغلال تمبلر و تطويره رغم أن الخدمة لا تزال تحقق أرقاما جيدا و متنامية، لكن غيابها ضمن أشهر 100 تطبيق على متجر آبل يؤكد بالفعل أن تطبيقات منافسة و في مجالات مختلفة قد تجاوزته نموا ما يعني مستقبلا أنها ستتجاوزه حجما أيضا، لكن لا يزال بإمكان الشركة تدارك هذا التأخير و العودة للمنافسة بقوة قبل فوات الآوان.

ننصحك بقراءة المقال الآخر: حقائق عن تمبلر و مقارنة له مع فيس بوك و سناب شات مع تويتر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *