انفجارات جالكسي نوت 7 تهز سمعة سامسونج وتعيد الأزمة للواجهة

Samsung+battery+issue
سمعة سامسونج على المحك … نوت 7 السبب والضحية

رغم المنافسة القوية التي واجهتها سامسونج خلال الفترة الماضية إلا أنها نجحت في الاحتفاظ بالصدارة وهي لا تزال بعيدة عن العلامات التجارية الصينية القادمة من الخلف بقوة.

وهذه السنة تعافت عائدات الشركة بعد عامين واجهت فيهما تراجعا في الشحنات والمبيعات وبطبيعة الحال العائدات والأرباح الصافية وهو ما جعلها خلال الأشهر الماضي تغير العديد من الأسماء التنفيذية في الشركة منهم استقالة رئيس قسم تصميم الهواتف في شركة سامسونج Chang Dong-hoon على اثر فشل جالكسي اس 5.

أيضا على اثر فشلها وتراجع حصتها السوقية فقد رئيس سامسونج موبايل السيد Shin Jong-Kyun وظيفته وحصلت تغييرات أخرى.

الآن تعود الشركة للمنافسة بقوة مع جالكسي اس 6 العام الماضي وأيضا نوت 5 وهذا العام مع جالكسي اس 7 الذي يعد نسخة محسنة من الجيل السابق إلى جانب جالكسي نوت 7 الذي أعلنت عنه الشهر الماضي وقررت توفيره في الأسواق قبل إصدار آيفون 7 من آبل.

لكن تجري الأحداث بما لا تشتهيه سامسونج، لتواجه في الأسبوع الأول لتوزيع الهاتف وشحنه إلى الأسواق صعوبات في انتاج الهاتف وتلبية الطلبات، بل وقامت بتأجيل الشحن في العديد من الأسواق العالمية والمحلية.

 

  • مشاكل لا تعد ولا تحصى عان منها الجهاز في الخليج العربي والعالم

تتوالى الأحداث التي لا تصب في صالحها لنرى أيضا في الخليج العربي مشاكل كبيرة وخطيرة مع النسخة العالمية التي تحمل معالج Exynos 8890 Octa، حيث يتوقف الجهاز عن العمل وأيضا تعاني الكثير من النسخ من مشكلة اعادة الاقلاع اللامتناهي “bootloops” إضافة إلى الإنهيار البرمجي دون أن ننسى أيضا الخدش السهل لشاشة الجهاز.

كل هذه المشكلات ليس لها حل من طرف الأفراد وأيضا متاجر الصيانة والدعم الفني من الشركة الذين اكتفوا باستبدال نسخ الجهاز.

ليس هذا فقط بل إن التحديث الأخير للجهاز أظهر مشكلات اخرى يعاني منها كثيرون في الوقت الحالي، وهي ارتفاع درجة الحرارة والاستهلاك السريع للبطارية وهي مشكلات كافية لتكره هاتفك أيا كان الموديل الذي تملكه.

 

  • انفجارات جالكسي نوت 7 زادت الطينة بلة

لم تخرج الشركة الكورية من صدمة العدد المهول من التبليغات وعمليات تغيير النسخ، لتتفاجأ بانفجارات متتالية لهاتفها العملاق في العديد من الدول وهي المشكلة التي تهدد بأضرار في الأرواح والممتلكات ويمكن أن تجلب للشركة مشاكل قضائية كارثية.

إقرأ أيضا  هواوي النجم الذي أطاح بسامسونج في مصر و يتجه للصدارة العالمية

سامسونج رصدت 35 حالة انفجار بطارية نوت 7 أثناء الشحن والعدد لا يستبعد أن يكون أكثر من هذا، في ظل الشكايات على المنتديات وأيضا نشر فيديوهات هذه التفجيرات والأضرار الكبيرة لها على الهاتف.

وأضحت سمعة سامسونج الآن على المحك وهي التي اعترفت بهذه المشكلة بل وقررت اتخاد اجراءات للتأكيد على جذيتها.

 

  • اجراءات صعبة لكنها ضرورية

قررت سامسونج بناء على ما سبق ايقاف عمليات انتاج جالكسي نوت 7 وايضا ايقاف عمليات توزيعه وشحنه وهو ما جعلها تلغي الشحن إلى الأسواق العالمية مؤكدة أنها تقيم حاليا الوضع وستقوم بتحديد مواعيد الشحن لاحقا.

حاليا تبحث الشركة عن سبب المشكلة أولا ثم ستعمل على اختبار عينات من هاتفها الذكي والتأكد من الجودة واحترامها لمعايير السلامة.

بعدها ستعمل أيضا على تحديد النسخ المتضررة والدول التي تم شحنها إليها واستدعاؤها مجددا للإصلاح، وهي عمليات ستكلفها الكثير ماديا.

والمطلوب أن تقوم بكل هذه الاجراءات في ظرف قصير جدا قبل ان تعود الأمور لطبيعتها، وتستأنف عمليات الإنتاج والتوزيع.

 

  • سمعة جالكسي نوت 7 متضررة

مع انتشار هذه الأخبار على وسائل الإعلام فإن الثقة التي يتمتع بها هذا الجهاز معرضة للإنكسار، ففي وقت يمكن أن يفكر فيه العميل بالحصول عليه يمكن أن يلغي هذه الفكرة لتجنب هذه المشاكل ويتجه لشراء جالكسي اس 7 الذي لا يعاني منها.

من جهة أخرى فإن سامسونج قد خسرت في البورصة أكثر من 8 مليارات دولار بعد اعلان الشركة عن المشكلة والكشف عن اجراءاتها.

 

نهاية المقال:

الكثير من المشاكل عان منها جالكسي نوت 7 حقيقة وهي التي استعرضناها في هذا المقال وانفجار 35 نسخة منه على الأقل زادت الطين بلة وأرغمت الشركة على ايقاف عمليات الإنتاج والشحن لحين الانتهاء من التحقيقات واستدعاء النسخ المتضررة لإعادة التصنيع.

الشيء الوحيد المؤكد الآن هو أن ورقة جالكسي نوت 7 احترقت وسمعة هذا الهاتف متضررة بالتأكيد، لأنه بعد هذه الأنباء هناك كثيرون ممن قرروا الغاء فكرة شرائه والتفكير في جهاز آخر.

4 thoughts on “انفجارات جالكسي نوت 7 تهز سمعة سامسونج وتعيد الأزمة للواجهة

  1. “وأضافت أنها ما زالت مستمرةً بالتعاون مع شركائها من المورّدين في عملية تحديد مصدر البطاريات المحترقة، وهو ما يعني بأن مجموعة معينة فقط من البطاريات تحتوي على عيب تصنيعي يؤدي إلى هذه المشكلة”
    هذا يعني ان العيب في الشركات الموىدة لتلك البطارية و ليس العيب على سامسونج
    يا خسارة هذه عين و ضربتكي يا سامسونج الحبيبة حسدوكي على ريادتك و تألقكي و ما تقديمين بس ازمة و رح تمر

    1. نعم صديقي

      الشركة التي تعاقدت معها سامسونج هي المسؤولة عن المشكلة لكن لماذا تعاقدت معها الشركة من الأكيد لأنها قدمت لهم أسعار أقل من تلك التي تعاقدو معها لتزويدهم ببطاريات جالكسي اس 7.

      لكن المستخدم النهائي والجمهور لا يعرف تلك الشركة ولا يحملها المسؤولية بل سامسونج التي تقدم الهاتف.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *