مراجعة هاتف Google Pixel XL: شبيه آيفون من جوجل

مراجعة جوجل بكسل اكس إل Google Pixel XL

كنا سابقا قد تطرقنا إلى هاتف Google Pixel في مراجعة سابقة، وهذا الجيل هو الأول ضمن سلسلة من الهواتف الذكية سنراها مستقبلا تحمل العلامة التجارية بكسل عوض نيكسس.

هاتف جوجل بكسل اكس إل Google Pixel XL هو الإصدار الأكبر من هاتف جوجل الجديد، ويأتي لينافس آيفون 7 بلس و جالكسي اس 7 ايدج والهواتف الذكية ذات الحجم الكبير.

في هذه المراجعة سنتطرق إلى مزايا هذا الهاتف ومواصفاته بشكل عام وهذا للحكم عليه، إن كان يناسبك أم أنه عليك التفكير في المزيد من الخيارات الأخرى.

 

  • يشبه آيفون لكنه ليس جميلا

لا يبدو هذا الهاتف من الهواتف الذكية الجميلة والمثيرة، إلى حد ما هو تقليد لهاتف آيفون على مستوى التصميم ولا يحمل أي ابتكار على مستوى الشكل بشكل عام.

كنا نتوقع من جوجل هاتفا أفضل من حيث المظهر ذات جاذبية أكبر وليس تقليدا لهاتف آيفون وقدوم بتصميم متواضع.

يمكن القول أن الشركة الأمريكية فضلت البساطة على الإبتكار بشكل عام مع أول محاولة لها مع العلامة التجارية بكسل.

ويأتي Google Pixel XL بسمك 8.5 ملمتر ويمكن القول أنه ليس ضمن أنحف الهواتف الذكية، فيما يزن 168 جرام وهو أكبر وزنا بشكل ملحوظ بالنسخة الرئيسية.

يتوفر من الهاتف ثلاثة ألوان وهي الأزرق والأسود والفضي، وبشكل عام فإنه جميل بالألوان الثلاثة وببساطته مقبول.

في الجهة الخلفية يوجد ماسح البصمة في الجزء العلوي وهناك كاميرا خلفية صغيرة أقصى اليسار إلى جانب فلاش LED، وستلاحظ أن الجهة الخلفية مقسمة إلى قسمين، القسم العلوي مصنوع من الزجاج ومختلف في درجة اللون عن الجزء السفلي، هذا الأخير يتواجد فيه شعار G جوجل.

الجزء العلوي المصنوع من طبقة زجاجية حساس وفي حالة سقط هاتفك على هذه الجهة سيكون من المؤسف أن نرى تشققات وأثار انكسار واضحة عليه.

وكان من الأفضل لو استخدمت زجاجا أفضل من حيث الجودة وقوة التحمل أو الإبتعاد عن هذه الفكرة من الأصل.

 

  • شاشة أفضل من شاشة النسخة الرئيسية

أقدمت جوجل على اعتماد شاشة بحجم 5.5 إنش في Google Pixel XL وهو حجم مناسب وبالنسبة لي أفضل هذا الحجم على 5.8 إنش أو احجام شاشات الفابلت.

ومن الرائع أنها اعتمدت شاشة بدقة 1440 بيكسل وهي من نوع AMOLED العالية الجودة والداعمة لـ 16 مليون لونا.

إقرأ أيضا  مراجعة HP Elite x3: أفضل هاتف ويندوز 10 للأعمال والمتحول إلى حاسوب

كما تأتي بطبقة Corning Gorilla Glass 4 لحمايتها من الإنكسار، لكن للأسف التجارب التي تمت على سقوط الهاتف من مسافات قصيرة تؤكد أن الشاشة معرضة بصورة كبيرة للكسر مقارنة بالهواتف الرائدة المنافسة.

توفر الشاشة تجربة مشاهدة رائعة لا يمكننا نكران ذلك، لكن حساسيتها بصورة كبيرة تجعلها مخيبة للآمال والتوقعات.

ألوان الشاشة عالية الجودة ومرضية للمستخدمين وهي تقدم تجربة مشاهدة جيدة بشكل عام.

 

  • افضل كاميرا لعام 2016 مدمجة في هذا الهاتف

من حيث التصوير يعد Google Pixel XL من أفضل الهواتف الذكية التي يمكنك استخدامها في التصوير سواء الذاتي أو التصوير العادي.

موقع DxOMark المتخصص في اختبار تصوير الهواتف الذكية وترتيبها صنف كاميرا هواتف جوجل بكسل على أنها واحدة من أفضل كاميرات الهواتف الذكية في الوقت الحالي.

لم تعمل جوجل على تزويد الهاتف بكاميرا ذات ميغا بيكسل كثير ومبالغ فيه كما تفعل بعض الشركات، وقد أدرجت كاميرا خلفية بدقة 12.3 ميغا بيكسل بفتحة عدسة واسعة f/2.0 تدعم تقنية HDR والتي تدعم تقنية التثبيت البصري والفلاش LED وتقنية التركيز التلقائي وأيضا تقنية التعرف على الوجوه.

الهاتف يلتقط الصور بجودة عالية في مختلف الظروف سواء بالليل أو النهار أو تحث أشعة الشمس المباشرة، وبالزوم أو بدونه، كما أنه يسجل فيديوهات 4k بسرعة 30 إطار في الثانية وكذلك مقاطع فيديو 1080 بيكسل بسرعة 60 إطار في الثانية.

من جهة أخرى نجد الكاميرا الأمامية مخصصة للتصوير الذاتي وهي بدقة 8 ميغا بيكسل بفتحة عدسة واسعة f/2.4 وهي التي تسجل الفيديوهات بدقة 1080 بيكسل وتلتقط صورا ذاتية رائعة.

 

  • أداء ممتاز بشكل عام

يتفوق Google Pixel XL على الكثير من الهواتف الرائدة على مستوى الأداء وفي ذات الوقت هو أفضل من النسخة الرئيسية من هواتف جوجل.

في منصة Antutu v6 تمكن هذا الهاتف من حصد 145.387 نقطة ليكون أفضل من 97% من الهواتف الذكية في الوقت الحالي.

الهاتف مزود بمعالج ثماني النواة من نوع Qualcomm MSM8996 Snapdragon 821 الذي يعد آخر معالج رائد أصدرته كوالكوم العام الماضي، وهو يأتي مع معالج الرسوميات من نوع Adreno 530 وهذا كافي لتقديم تجربة استخدام جيدة وسريعة في فتح التطبيقات ومعالجة العملية ونقل الملفات ويساعد في ذلك الذاكرة العشوائية التي يصل حجمها إلى 4 جيجا بايت.

إقرأ أيضا  مراجعة أوبو Oppo F1: هاتف ينافس آيفون و جالكسي في التصوير الذاتي

وهناك نسختين من هذا الجهاز الأولى هي 32 جيجا بايت والثانية بحجم 128 جيجا بايت، وشيء سيء أنه لا يدعم بطاقة التخزين الخارجي.

الجهاز يدعم الواي فاي Wi-Fi 802.11 a/b/g/n/ac, dual-band, Wi-Fi Direct, DLNA, hotspot كأي جهاز آخر، إلى جانب البلوتوت 4.2.

وعملت الشركة على مستوى الواجهة البرمجية ونظام التشغيل الجديد وقد أقدمت على إدراج المساعد الشخصي Google Assistant حصريا في هواتف جوجل بكسل الجديدة، لذا من حصل على هذا الجهاز أو سيحصل عليه حاليا سيتمتع بتجربة هذا المساعد قبل أن يتوفر في هواتف الشركات الأخرى مستقبلا.

الهاتف يعمل بنظام Android 7.1 وعادة ما يحصل على التحديثات الأمنية الشهرية التي تطلقها جوجل لتعزيز أمان نظام تشغيلها.

 

  • بطارية بسعة اكبر لكنها أقل من المتوقع في الأداء

هاتف بحجم كبير يعني بطارية بسعة أكبر، هذا هو المنطقي لأن الشاشة الكبيرة تحتاج إلى طافة أكثر وكذلك دقات الوضوح العالية تستهلك طاقة أكبر، دون ان نتحدث عن بقية المميزات.

هاتف Google Pixel XL يتمتع ببطارية بسعة 3450 ميلي أمبير، وهو يتميز بمنفذ USB Type-C يساعد على الشحن السريع.

ويتيح هذا الهاتف 7.19 ساعات من التصفح بإتصال الواي فاي، فيما يمكن أن تصمد البطارية لأكثر من 8 ساعات في الإستخدام المتقطع.

 

نهاية المراجعة:

إذا كنت تفضل الحصول على هاتف ممتاز من جوجل الآن فأنصحك بشدة بإقتناء Google Pixel XL عوض جوجل بكسل، هذا الأخير لا يصل مستواه إلى افضل الهواتف الذكية في الوقت الحالي.

ولا ننسى أن الحصول على هذا الجهاز سيكلفك أكثر مما يمكنك الحصول به على النسخة الرئيسية، نتحدث عن سعر قدره 769 دولار لنسخة 32 جيجا بايت.

أحصل على آخر المقالات أسبوعيا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *