مراجعة هاتف إتش تي سي HTC 10: صاحب الكاميرا المذهلة والمظلوم شعبيا

من أفضل الخيارات في الوقت الراهن؟

إتش تي سي هي من العلامات التجارية العريقة في قطاع الهواتف الذكية ولديها تاريخ من النجاحات في هذا القطاع، لكن المنافسة قلبت عليها الطاولة وأضحت في الوراء بعد أن كانت من الشركات التي تقود هذه اللعبة وتتحكم فيها أيضا.

هاتف إتش تي سي HTC 10 هو واحد من أفضل هواتفها الذكية خلال الأشهر الأخيرة، وبالنسبة لها فقد قدمت لنا هذا الجهاز على أنه الهاتف الرائد منها لعام 2016 ولا يزال إلى الآن من أفضل الخيارات على الإطلاق.

وبالرغم من الجهود التي قدمتها إتش تي سي في هاتفها إلا أنه لم يحقق النجاح المرغوب خصوصا بعد نكسة HTC One M9 الذي أضر بسمعة الشركة، وهو الذي يتضمن مشكلات كبيرة خصوصا على مستوى الحرارة والمعالج والأداء أيضا.

في هذه المراجعة سنتوقف عند هذا الجهاز لنتعرف على تفاصيله أكثر ونساعدك في اتخاذ القرار سواء بالشراء أو بتجنب التفكير في القيام بذلك.

 

  • لا يختلف في التصميم عن الإصدارات السابقة لكنه مصنوع بإتقان

على مستوى التصميم نجد أن HTC 10 لم يأتي بلغة تصميم جديدة من الشركة التي استمرت على الشكل الحال منذ هاتفها السابق HTC One M7 والذي أصدرته خلال 2013، وبالطبع هذا من شأنه أن يسبب مللا قاتلا بالنسبة لمن يملك العديد من الهواتف الرائدة السابقة التي قدمتها الشركة التايوانية.

لكن على مستوى قوة الهيكل والملمس هناك احترافية كبيرة ستشعر بها وأنت تحمل الجهاز على يدك، وقد عملت إتش تي سي كثيرا على تحسين هذا الجانب في هاتفها.

ويزن هذا الهاتف حوالي 161 جرام فيما يأتي بسمك 9 ملمتر ونجد أن ماسح البصمة في الجهاز موجود في زر الرئيسية كما هو الأمر بالنسبة لهواتف آيفون و جالكسي.

للأسف فإن الهاتف غير مقاوم للماء وهذه التقنية تنقصه مقارنة مع الهواتف الرائدة من الشركات الأخرى، فيما نجد أيضا أن الجهاز متماسك وأقوى من هواتف أخرى يمكن لسقوط واحد أن يترك عليها علامات التأثير السلبي.

مدخل USB-C وسماعة الصوت تتواجد أسفل الهاتف بعد أن كنا اعتدنا عليها في الأعلى، بينما هناك أزرار التحكم في الصوت ومدخل الشريحة في الحواف الجانبية.

 

  • ترقية كبيرة للشاشة الأفضل في هواتف إتش تي سي

من جهة أخرى نجد أن الشركة التايوانية قد عملت على ترقية الشاشة نحو مستوى جديد كليا، حيث اعتمدت شاشة 1440 بيكسل عوض شاشة 1080 بيكسل الشائعة ضمن هواتفها الرائدة سابقا وهي بحجم 5.2 إنش جد مناسب للمستخدمين في الوقت الحالي ناهيك على أنها من فئة Super LCD5.

إقرأ أيضا  مراجعة Lenovo Vibe Shot: هاتف يهدد الكاميرات الرقمية

إضافة لما سبق فإن الشاشة مزودة بطبقة Corning Gorilla Glass 3 تزيد من مقاومتها للخدوش والإنكسارات في حالة تعرضت لما يؤول إلى ذلك مع شاشات الهواتف الذكية عادة.

وما يعيب شاشة الجهاز هي انها تحث أشعة الشمس ضعيفة الإضاءة وستواجه مشكلة في رؤية المحتوى الذي يظهر بالشاشة في هذه الحالة، غير ذلك هي جيدة للغاية.

 

  • أداء قوي للغاية يجعل HTC 10 ضمن أفضل الهواتف الرائدة حاليا

بعد كارثة HTC One M9 جاء هاتف HTC 10 لينسينا هذه الخيبة من خلال هاتف سريع في الأداء وهذا بفضل معالج Qualcomm MSM8996 Snapdragon 820 الثماني النواة والمرفق مع معالج الرسوميات من نوع Adreno 530.

هذا المعالج لا يعاني من مشكلة الحرارة الزائدة كما أنه جيد من حيث الأداء ومع الذاكرة العشوائية التي وصل حجمها في الهاتف إلى 4 جيجا بايت ستلاحظ أن التنقل بين التطبيقات والنوافذ والقيام بعدد من العمليات في ذات الوقت لا يسبب مشاكل على مستوى الأداء العام للهاتف.

وعلى منصة AnTuTu حصد الهاتف نتيجة كبيرة وهي 131088 نقطة أكبر بكثير من 56896 نقطة التي حصل عليها HTC One M9، كما أنه متفوق على Galaxy S7 edge الذي حصد 128191 نقطة فقط.

ويأتي هذا الهاتف بنظام أندرويد 6.0.1 فيما حصل على أندرويد 7.0 الأحدث من جوجل والتحديثات الأمنية وأحدث نسخة من واجهة HTC Sense UI التي تعد من أفضل واجهات أندرويد بالوقت الراهن.

ويتوفر من الهاتف نسختين الأولى بمساحة 32 جيجا بايت والثانية بمساحة 64 جيجا بايت وكلاهما يدعمان بطاقة تخزين خارجي بحجم أقصى يصل إلى 256 جيجا بايت.

إضافة لما سبق نجد أن الهاتف يدعم الواي فاي Wi-Fi 802.11 a/b/g/n/ac وأحدث شبكات الإتصال والبلوتوت 4.2.

 

  • كاميرا مذهلة تجعل هاتف HTC 10 من أفضل هواتف التصوير حاليا

ركزت إتش تي سي على التصوير في هاتفها الذكي كونها من الأنشطة التي يستخدمها اصحاب الهواتف الذكية بكثرة لتسهيل التقاط الصور وتسجيل الفيديوهات ومشاركتها على الشبكات الإجتماعية وأيضا انتشار البث الحي على هذه المواقع.

لهذا جاء HTC 10 بأفضل كاميرا ممكنة حيث تم تزويده بكاميرا خلفية بدقة 12 ميغا بيكسل ومثبت بصري OIS مع فلاش LED مزدوج وهي مزودة بتقنيات مهمة منها التعرف على الوجوه والتركيز التلقائي والتوزيع الجيد للإضاءة وتصحيح الوضعيات ومعالجة الصور بشكل أفضل ما يساعد الهواة على إلتقاط صور احترافية وكأنهم محترفين.

إقرأ أيضا  مراجعة هاتف HTC ONE M9 : أفضل كارثة لسنة 2015

الكاميرا الخلفية تصور فيديوهات بدقة 4k ومختلف دقات الوضوح الأخرى الأقل، فيما الصور عالية الجودة وهنالك تصحيح لكل المشاكل التي عانت منها هواتفها السابقة على هذا المستوى.

الكاميرا الأمامية هي بدقة 5 ميغا بيكسل وهي تصور الفيديوهات بدقة 1080 بيكسل وتلتقط أفضل الصور الذاتية.

وللعلم فإن منصة DxOMark تعتبر HTC 10 ثاني أفضل هاتف في العالم على مستوى التصوير بعد العملاق المتصدر Google Pixel وقد حصل على 88 نقطة متفوقا على آيفون 7 و آيفون 7 بلس.

 

  • بطارية كبيرة ولكنها أقل أداء من بطارية آيفون 7

يتميز هذا الهاتف ببطارية بسعة 3000 ميلي أمبير وهي أكبر حجما من بطاريات العديد من الهواتف الذكية المنافسة.

هذه البطارية تكفي لتستخدم الهاتف فترة تصل إلى 7 ساعات و 10 دقائق قبل الحاجة لعملية الشحن مجددا، في المقابل نجد أن آيفون 7 الذي يملك بطارية أصغر من حيث السعة متفوق عليها وهو الذي يوفر 7 ساعات و 46 دقيقة أي أنه متفوق بحوالي 37 دقيقة إضافية من استخدامه.

ويرجع السبب في تفوق آيفون 7 عليه وعلى هواتف اخرى مثل جالكسي اس 7 ايدج إلى أن هذه الهواتف تستخدم شاشات بدقة عالية جدا تستهلك طاقة أكبر كما أن معالج Snapdragon 820 أكثر استهلاكا للطاقة من Apple A10 Fusion المتفوق ضمن معالجات الهواتف الذكية.

 

نهاية المراجعة:

من أفضل الهواتف الذكية التي يمكنك الحصول عليها في الوقت الحالي وهو متوفر بسعر 699 دولار مناسب جدا لعشاق العلامة التجارية التايوانية، وفي ذات الوقت يمكنك أن تنتقل لشرائه في حالة لم يسبق لك استخدام هواتف إتش تي سي وستلاحظ كم أنه رائع، أعتقد أن الشركة فشلت على مستوى التسويق كما أن التجارب السيئة السابقة مع هواتفها وبالخصوص HTC One M9 قد دفعت الجماهير للحكم عليه بالفشل من الناحية الشعبية والإنتشار.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *