ما وراء خوارزمية حذف و إغلاق مليون حساب فيس بوك يوميا

مليون حساب يوميا يتم تعطيلها وحذفها على فيس بوك

ما من شك أن فيس بوك تعرضت لانتقادات كثيرة على مدار الأشهر الماضية وبالضبط منذ فوز دونالد ترامب وتسليط الإعلام الضوء على الأخبار المزيفة وخطاب الكراهية اللذان جعلا من هذه المنصة بؤرة لصناعة المتشددين والعنصريين والتأثير على الرأي العام بشكل سيء.

الملايين من الشباب لا يتابعون التلفزيون خصوصا القنوات الفضائية الإخبارية ومتابعتهم للأخبار محصورة على فيس بوك الذي أضحى المصدر الأول للأخبار والمحتويات المهمة أيضا.

لكن مع تسليط الضوء على المشكلات التي يعاني منها الموقع قرر الكثير من المستخدمين التوقف عن مشاركة الأخبار والتقليل منه، وهناك من حذف حسابه الرسمي كما فعلت منذ 21 ماي حيث عادة ما استخدمه لنشر الأخبار والمنشورات التوعوية وقد تأكد لي فيما بعد أنني كنت أضيع وقتي وأن عاصفة المنشورات المغلوطة تمس سمعة منشوراتي ومنشورات الشبكة الإجتماعية الأكبر في العالم.

لا يمكنك أن تثق بمصداقية المنشورات التي يتم تداولها على فيس بوك إذا كنت تؤمن بأن أغلب ما ينشر مزيف ومغلوط، بالتالي هذا يؤثر سلبا على الجميع كلما ازدادت حجم الفئة المشككة التي انتمي إليها.

لهذا يحاول فيس بوك استعادة الثقة ومد جسور المصداقية منن خلال سلسلة من الإجراءات أقدمت عليها الشركة خلال هذا الصيف كان آخرها إطلاق خوارزمية ذكية تعمل على تحليل محتويات المنشورات ومراقبة الحسابات وأنشطتها وحذف الحسابات المزيفة.

 

  • مليون حساب يتم حذفه يوميا

أكدت شبكة CNBC أن هناك مليون حساب فيس بوك يحذف يوميا حسب مصادرها من الشركة الأمريكية، وهذا العدد بالطبع رهيب وكبير للغاية.

لكنه لا يزال قليلا مقارنة مع أكثر من 2 مليار مستخدم حاليا لهذه الشبكة الإجتماعية أغلبهم من الموبايل، بعيدا عن منافسين مثل تويتر و سناب شات.

هذا يعني أن خلال شهر تخسر هذه الشبكة 30 مليون حساب وخلال عام يمكن أن تخسر حتى 300 مليون مستخدم، وهو ما سيكون كارثيا وواضحا في حالة استمر كما حدث مع تويتر التي قررت هي الأخرى منذ الأشهر الماضية حذف الآلاف حتى الملايين من الحسابات الوهمية.

في حالة تراجع عدد المستخدمين واكتشاف المستثمرين لذلك فإنه سيؤثر سلبا على أداء فيس بوك في البورصة خلال الفترة الماضية.

إقرأ أيضا  ما هو Microsoft Wi-Fi و فيما هو مفيد حقا؟ و ما علاقته مع Skype Wi-Fi؟

لكن عملية الحذف هذه يمكن أن تتراجع عليها الشركة في حالة مطالبة أصحاب الحسابات استرجاعها وتقديم ما يشفع لهم لفعل ذلك.

ولاحظ زميل لي من الأردن أن الكثير من أصدقائه خلال الأسابيع الماضية تم تعطيل حساباتهم بشكل مفاجئ، وهناك من يطالب الموقع بإثبات هويته الحقيقية لإعادة التفعيل.

 

  • تنظيف فيس بوك من الحسابات الوهمية

هناك الكثير من الحسابات على فيس بوك والتي تحمل أسماء غير حقيقية ويشتبه في أنها تستخدم لأغراض سيئة ودنيئة.

هذه الحسابات الوهمية يمكن أن تستخدم في الترويج لأخبار مزيفة وخلق البلبلة والهجوم على أشخاص معينين وتستخدم في الترويج لرسائل ومنشورات تتضمن محتويات غير مقبولة.

وتحمل هذه الحسابات أسماء غير حقيقية وما يجعلها عرضة للفلترة هي أنشطتها المخالفة على الصفحات العامة والشخصية والرسائل.

 

  • تنظيف فيس بوك من الحسابات الحقيقية المخالفة

تعمل خوارزمية فيس بوك باستخدام الذكاء الإصطناعي على فحص المنشورات التي تنشرها الحسابات المختلفة والتدقيق فيها وفي حالة كانت تتضمن روابط لأخبار مزيفة أو كتابات متطرفة أو صور تحرض على العنف تتعرض تلك الحسابات للحذف ويمكن أن يصل الأمر للحذف.

وهناك بالطبع حسابات مشاهير فيس بوك ممن عادة يكتبون عن قضايا مجتمعاتهم، ينشرون الأخبار المزيفة والمعلومات المغلوطة سيكون على الشركة الأمريكية حذف حساباتهم أو تعطيلها بشكل مؤقت.

 

  • الذكاء الإصطناعي معرض للخطأ

لا يستبعد مسؤولون من فيس بوك أن تقع الخوارزمية المستخدمة في أخطاء فتعمل على تعطيل الحسابات بدون سبب مقنع.

وهذا ما تعرض له العشرات ممن ينشرون في العادة منشورات على فيس بوك غير مخالفة ولديهم أنشطة عادية تفاجأوا بتعطيل حساباتهم دون مبررات صحيحة.

في هذه الحالة ننصح بالتواصل مع الدعم الفني للشركة وتقديم أي اثباتات تؤكد بأنك تحترم قوانين مكافحة الأخبار المزيفة وخطاب الكراهية على الإنترنت بشكل عام وعلى فيس بوك خاصة.

 

نهاية المقال:

من الأكيد أنك لاحظت اختفاء المزيد من أصدقائك ما بين معطل لحسابه لأنه مقتنع بأن الخروج من الفوضى أفضل له، ومن قامت الخوارزمية على فيس بوك بطرده لأنه يخالف القوانين أو بشكل عشوائي.

إقرأ أيضا  رد يوتيوب على فيس بوك: من منصة فيديوهات إلى شبكة إجتماعية منافسة!

المهم تأكد أن حسابك على فيس بوك يمكن أن يتعطل في أي وقت، في ظل الحرب المستمرة على الأخبار المزيفة وخطاب الكراهية.

أحصل على آخر المقالات أسبوعيا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *