كم يربح كبار الناشرين من فيس بوك يوتيوب سناب شات وأيضا تويتر؟

كبار الناشرين يكسبون الكثير من هذه المنصات

الناشرين على منصات الطرف الثالث ونتحدث عن فيس بوك يوتيوب سناب شات وأيضا تويتر التي تطغى عليها الإجتماعية كونها مواقع تواصل إجتماعي، يكسبون المال من المحتوى الذي ينشرونه باستمرار والتغطيات التي تقوم بها المواقع الكبرى على هذه المنصات.

حصلنا من شركة Digital Content Next التي تعد واحدة من كبار الشركات الإعلانية في العالم على بيانات مهمة توضح لنا المكاسب التي يحققها الناشرين من هذه المنصات ومن أبرز عملائها نجدFinancial Times, ESPN, Bloomberg, NBC وأيضا The New York Times والجزيرة.

وفي هذا المقال سنتطرق إلى هذه المعلومات المفضلة بشكل منظم وواضح وبسيط كي نفهم معا الأرقام التي حصلنا عليها.

 

  • عائدات النصف الأول من 2016 التي حققها الناشرين من منصات الطرف الثالث

تمكن كبار الناشرين في العالم من تحقيق 7.7 مليون دولار خلال النصف الأول من 2016 وهذا من خلال نشر المحتوى على فيس بوك، يوتيوب، سناب شات وأيضا تويتر.

وهذه العائدات تشكل فقط 14% من مجمل العائدات التي تمكن الناشرين من تحقيقها خلال 6 أشهر الأولى من العام المنصرم.

هذا يعني أن مواقع التواصل الإجتماعي وهذه المنصات لا تولد الكثير من العائدات للناشرين في العادة مقارنة بتلك التي يحققونها من المواقع الإلكترونية الخاصة بهم.

ولا نتحدث بالطبع عن العائدات التي تم توليدها من الزيارات التي حصل عليها الناشرين من نشر الروابط في هذه المواقع والترويج لمحتوياتهم.

بالنسبة لمنصة يوتيوب فنحن نتحدث عن العائدات التي حصل عليها الناشرين من مشاركة الأرباح، فيما نتحدث عن العائدات التي حققوها من ميزة المقالات الفورية على فيس بوك والتي تسمح بوضع الإعلانات في المقالات التي يمكن تصفحها بداخل تطبيق المنصة.

أيضا نتحدث عن العائدات التي يولدها كبار الناشرين من خلال اعلانات الفيديو على تويتر و التغريدات الممولة، ونفس الأمر أيضا لتطبيق سناب شات واستخدام ميزة القصص لتوليد العائدات منها.

 

  • في المتوسط هذا ما يحققه أي ناشر كبير على هذه المنصات ويوتيوب في الصدارة

عندما نتحدث عن ناشر كبير فنحن نقصد بالتأكيد المؤسسات الإعلامية مثل CNN و ياهو وأيضا Bloomberg والعديد من المؤسسات الاخرى المعروفة في صناعة الأخبار والمحتوى الرقمي على الإنترنت بشكل عام.

إقرأ أيضا  5 خطوات و أسرار لربح 50 دولار على الأقل شهريا من Bubblews

تلك المؤسسات والناشرين الكبار حققوا خلال النصف الأول من 2016 حوالي 773,567 دولار وهذا من خلال نشر محتوياتهم المرئية على يوتيوب.

يليه فيس بوك الذي تمكن من توليد 560,144 دولار لهذه المؤسسات والناشرين بشكل عام في نفس الفترة، مع وعود بأن يرتفع هذا الرقم مع  توفير الإعلانات على الفيديو ومشاركة العائدات مع الناشرين.

أما على تويتر فقد تمكنت تلك المؤسسات من توليد 482,788 دولار في المتوسط، فيما وصلت عائداتها من سناب شات إلى 192,819 دولار بنفس الفترة.

 

  • يوتيوب متفوق على كل المنصات في العائدات

التقرير الذي حصلنا عليه لم يتضمن كم حقق الناشرين لدى شركة Digital Content Next من عائدات، لكن أكدت أن يوتيوب يتصدر العائدات وهو ما تؤكده لنا الأرقام السابقة.

وينتظر كما اشرنا سابقا أن يتخطاه فيس بوك في حالة قرر مشاركة أرباح الإعلانات التي سيظهرها على المحتوى المرئي.

لكن أيضا على العملاق الأزرق محاربة سرقة المحتوى المرئي ومنع حدوث حالة من الفوضى وذلك من خلال نشر الفيديوهات المسروقة للربح منها وهو السلوك الذي يحاربه يوتيوب بحزم.

 

  • تحديات كبيرة تواجه الناشرين

التقرير أكد أنه إلى جانب العائدات القوية التي يولدها كبار الناشرين والزيارات التي يحصلون عليها من جوجل وفيس بوك إلا أن هناك تحديات تهدد مكتسباتهم.

واحدة من هذه التحديات هي رغبة فيس بوك و تويتر والشبكات الإجتماعية في أن تتحول إلى مصدر اخباري وأن تأخذ القراء منهم، من خلال توفير المحتوى الجاهز والذي يمكن الإطلاع عليه في تطبيقاتهم ومنصاتهم دون زيارة مواقع الويب وهي رغبة لم يعد يخفيها فيس بوك بالأساس بعد إطلاقه العام المنصرم المقالات الفورية.

 

نهاية المقال:

عائدات كبار الناشرين من فيس بوك يوتيوب سناب شات وأيضا تويتر كبيرة جدا ومن هؤلاء الناشرين نجد  Financial Times, ESPN, Bloomberg, NBC وأيضا The New York Times والجزيرة، وهم لا يخفون قلقهم من رغبة فيس بوك في منافستهم بشكل أكبر وهو الذي يرغب في أن يتحول من مصدر زيارات إلى مصدر عائدات مشروط بنشر المحتوى مباشرة عليه.

إقرأ أيضا  خدمات VPN غير قانونية في نظر الشركات التقنية والعديد من الدول

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *