كل شيء عن عملة بيتكوين Bitcoin الإلكترونية

حقاق عن بيتكوين Bitcoin

بعيدا عن العملات الرسمية الواقعية المعمول بها في العالم والدول مثل الدولار واليورو والريال السعودي والجنيه المصري والدرهم الإماراتي والدرهم المغربي وهي كلها عملات فيزيائية تأتي على شكل أوراق وقطع نقدية، هناك أيضا عملة إلكترونية تدعى بيتكوين Bitcoin.

إذا كنت تتابع الأخبار التقنية فمن الأكيد أنك سمعت بها خلال السنوات الأخيرة، وهي التي سلط الإعلام الضوء عليها منذ ذلك الوقت إلى الآن خصوصا وأن قيمتها مرتفعة ووصلت إلى 1027.51 دولار قيمة 1 بيتكوين!

هذه العملة التي تأتي لتنافس العملات العالمية والمحلية وتخرج عن تحكم جهة معينة، سنتحدث عن كل شيء حولها في هذا المقال.

 

  • ما هي بيتكوين Bitcoin؟

عملة إلكترونية غير فيزيائية، لذا لن تجد قطعا نقدية بهذه العملة ويتم تداولها عبر الإنترنت حيث يتم شرائها وبيعها وتداولها هناك.

وبالطبع يمكنك تحويلها إلى الدولار والعملات الأخرى من خلال بيعها والحصول على قيمتها التي تتغير باستمرار مثل قيمة العملات الأخرى.

وما يميزها عن العملات التي تتحكم فيها البنوك المركزية في العادة هي أنها لا تخضع لتحكم جهة معينة، فيما جاءت لتغير المعاملات المالية في العالم كما غيرت الإنترنت الكثير من أنماط حياة الإنسان خلال السنوات الأخيرة.

 

  • متى تم إصدار بيتكوين Bitcoin؟ ومن يقف وراءها؟

بدون شك لم تأتي هذه العملة من السماء وفجأة يتداولها الناس كعملة إلكترونية تزاحم العملات الأخرى في الإنترنت، فقد تم طرحها للتداول للمرة الأولى في العام 2009.

وقد أطلقها شخص يطلق على نفسه الاسم الرمزي “Satoshi Nakamoto” ولا يعرف أحدا من هذا الشخص فعلا وهو الذي فضل أن يبقى مجهولا خصوصا وأن الحكومات والجهات الامنية يمكن أن تعاقبه على اصدار عملة خارج النظام المالي العالمي.

 

  • عملة يتم توليدها من المستخدمين عن طريق التنقيب

فيما نجد أن العملات المحلية في الوطن العربي مرتبطة في قيمتها بالدولار واليورو وأن بعض العملات مرتبطة بالذهب نجد بيتكوين Bitcoin مستقلة في قيمتها عن العملات والذهب والفضة والسلع الأخرى التي يتم تداولها.

هذه العملة يتم توليدها بواسطة أجهزة الكمبيوتر وأجهزة متخصصة أيضا وتسمى هذه العملية التنقيب Mining ويتطلب هذا من المستخدم أن يكون له حاسوب قوي المواصفات ومتصل بالإنترنت يعمل على تنزيل تطبيق خاص عليه هو الذي يقوم بعملية التنقيب وهي العملية التي تستغرق الكثير من الوقت وليس سهلا توليد 1 بيتكوين.

إقرأ أيضا  من مايكروسوفت إلى أمازون خدمة تخزين سحابي غير محدودة كذبة

 

  • يمكنك التسوق بها وأيضا تحويلها إلى الدولار والعملات الأخرى

المزيد من المتاجر الإلكترونية تقبل الآن الدفع بهذه العملة ويمكنك شراء بطاقات الدفع بها وهي معتمدة أيضا لدى العديد من مواقع ومنصات الدفع الإلكترونية التي قررت اعتمادها.

من جهة أخرى يمكن أن تصرف ما لديك من بيتكوين إلى الدولار والعملات الأخرى وسحب أموالك، وهو ما يميل إليه من يقوم بالتنقيب عليها وتوليدها وصرفها إلى الدولار.

وما يميزها أنها عملة رقمية ذات مجهولية Anonymous وهي لا تملك رقما متسلسلا وتعتمد مبدأ الند للند peer-to-peer وهو ما يجعل المعاملات بها مجهولة وغير معروفة لأي جهة، لهذا يفضلها تجار المخدرات والمخترقين والمحتالين والإرهاب وحتى مواقع القمار والجنس لكونها تضمن بقاء كل شيء مجهولا.

ويمكنك ارسال المال إلى المستخدم الآخر من خلال تحديد عنوانه الذي يكون خاصا ويمكن تشبيهه بعنوان البريد الإلكتروني لكنه عنوان أكثر خصوصية ولا يكشف عن الهوية الحقيقية للمستلم بل يظهر لك فقط الرقم الذي ارسلت اليه المال ونفس الأمر في حالة أرسل لك أحدهم مبلغ مالي.

 

  • عملة مفتوحة المصدر

تعد عملة بيتكوين Bitcoin من ثمار العالم المفتوح المصدر، وهي عبارة عن شيفرة تم توليدها وفق خوارزمية التشفير SHA-256 بصيغة ست عشرية، وللعلم فهذه الصيغة قوية ويتم تخزين العملات في محفظة Wallet أصحابها.

هذه العملة التي لم تعترف بها معظم الدول بل تجرمها العديد منها لا تنتظر حقيقة اعترافا من الحكومات لأنه يمكن أن يكون ذلك بوابة لمحاولة التحكم فيها واخضاعها للجهات الحكومية وهو ما يتناقض تماما مع مبدئها الأساسي.

 

  • الشركات التي اعترفت باليبتكوين

هناك العديد من الشركات التي اعترفت بالعملة الرقمية وعلى رأسها باي بال وأيضا مايكروسوفت، ديل، Newegg، Overstock.com، Expedia، TigerDirect، Dish Network، Zynga، Time Inc، PrivateFly، Virgin Galactic، Dynamite Entertainment، Clearly Canadian، Sacramento Kings.

ايضا نجد أن موزيلا هي الأخرى اعترفت بالعملة وتقبل التبرع بها لهذه المنظمة ونفس الأمر أيضا لمؤسسة ويكي ميديا التي تقف وراء الموسوعة العالمية الشهيرة.

 

  • الدول التي تقبل رسميا بعملة بيتكوين Bitcoin

الولايات المتحدة الأمريكية: لم تعترف بها لكنها تتضمن الكثير من الشركات التي تتعامل بها منها مايكروسوفت و باي بال.

إقرأ أيضا  حقيقة فشل جوجل بلس و المصير المحتوم

الدنمارك و إستونيا و السويد و كوريا الجنوبية و كندا و فنلندا و هولندا و المملكة المتحدة هي من الدول الصديقة لهذه العملة سواء بشكل مباشر من خلال اعتراف حكومي بها أو من خلال ترك الشركات والأفراد يتعاملون بها دون الإعلان الرسمي عن ذلك.

 

نهاية المقال:

تعد عملة بيتكوين Bitcoin واحدة من أكبر التطورات للويب والإنترنت خلال السنوات العالمية وهي لا تخضع كما قلنا سابقا لتحكم البنوك المركزية بل إن مؤسسها مجهول الهوية ولا تعرف الحكومات المتداولين بها والمتعاملين بها يوميا.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *