قصة نجاح شركة ICracked المتخصصة في اصلاح هواتف آيفون و جالكسي

قصة نجاح شركة ICracked

الكثير من الشركات الناجحة بدأت بفكرة جيدة وتقديم خدمة معينة تحل مشكلة العملاء وتوسعت حتى أصبحت ذات شعبية كبيرة وذات قاعدة مذهلة، والنجاح في عالم الأعمال يحدث بالتدريج.

لم تكن لدى الشاب الأمريكي الذي يبلغ من العمر 29 عام والذي يدعى AJ Forsythe خطة من البداية لإطلاق شركة تدعى ICracked دون أن يواجه مشكلة كبيرة بالنسبة لمستخدمي آيفون واجهته أكثر من مرة، وهي تعرض جهازه للكسر سواء من حيث الشاشة او عدد من الأعطال الأخرى التي تواجه الملاين من المستخدمين، وواجه هذه المشكلة التي أتقن حلها بنفسها عندما كان طالبا جامعيا في جامعة “بوليتكنك” بولاية كاليفورنيا.

ومن اسم الجامعة التي كان يدرس فيها يتبين لنا أن تخصصه هي الهندسة الإلكترونية والإلكترونيات، بالتالي ليس غريبا عليه هوسه بإصلاح هاتفه بل وأصبح يصلح هواتف أصدقائه من غرفته.

سريعا ما داع صيته وأصبح مشهورا في الجامعة بإصلاح الهواتف الذكية وهو يتلقى الطلبات ويتقاضى 75 دولار مقابل كل عملية اصلاح، بعدها قرر أن يحول هوسه وشغفه إلى عمل تجاري أكبر من خلال تسمية خدمته بالإسم التجاري ICracked وهو يحترف أيضا إصلاح هواتف سامسونج جالكسي، والهواتف الذكية الأخرى.

 

  • نجاح ساحق لخدمته داخل أروقة الجامعة

ضمن سيرته الذاتية، نجد أن AJ Forsythe يعتبر ما يقدمه عملا تجاريا موازيا لأنشطته الدراسية، وقد حقق حينها من 60 ألف دولار إلى 70 ألف دولار.

بعدها قرر التعاون مع صديقه وشريكه Anthony Martin لإنشاء شركة ناجحة تنشط في قطاع إصلاح الهواتف الذكية، ليعملوا على التعاقد مع 40 شخصا لديهم ايضا الخبرة في مجال إصلاح الهواتف الذكية مع التكوين المستمر لهم وذلك عام 2010.

مع استمرار الإقبال على خدمات الشركة التي لا تزال في أروقة الجامعة مع التعامل مع أشخاص لهم علاقة ايضا بطلبة الجامعة، قرروا التوسع من خلال طلب تمويل وجمعه من وادي السليكون حيث حصلا على استثمارات من شركات ومستثمرين أعجبهم مشروعهم التجاري.

عام 2012 تم افتتاح مقر شركة ICracked وبنهاية العام نفسه وصلت إيرادات الشركة إلى مليوني دولار أمريكي، بعد 4 سنوات من بدء الشركة من غرفة AJ Forsythe وصلت قيمتها إلى حوالي 30 مليون دولار.

إقرأ أيضا  دروس من فوز دونالد ترامب بالرئاسة الأمريكية في ريادة الأعمال

 

  • من شركة محلية إلى عالمية تتوسع بسرعة كبيرة

حاليا لدى الشركة الأمريكية 70 موظفا في كل من الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا واليابان، ما انه لديهم 5000 فني محترفين يعملون من المدن التي يقطنونها وبشكل حر تقريبا، حيث لا يلزمهم التواجد 8 ساعات فقط يتوصلون بالعملاء من ICracked وهؤلاء يتواجدون في نفس المكان أو المنطقة لتتم عملية إصلاح الهواتف المعطوبة.

يحصل هؤلاء الفنيين على التكوين المستمر عن بعد إلى جانب حصولهم على قطع الغيار مثل الشاشات والأجزاء التي يحتاجون إليها.

وتصل العائدات السنوية لهؤلاء الفنيين إلى 100 ألف دولار سنويا، ويمكن أن تكون ما بين 25 ألف دولار إلى 50 دولار سنويا.

ويتقدم سنويا الآلاف للحصول على لقب فني لدى شركة ICracked والعمل معها، حيث يكون العمل مريحا والعائد أيضا جيد وأفضل من عمل محل تجاري متخصص بتقديم هذه الخدمات.

 

  • الدرس من هذه القصة

عندما تحب القيام بشيء معين وتتقنه يمكن أن تحوله لاحقا إلى عمل تجاري أو خدمة تقدمها للآخرين، ومن هنا تبدأ قصة بناء الشركة الناشئة الخاصة بك، وهذا النموذج هو الأكثر منطقية ونجاحا، وليس ان تؤسس شركة في مجال معين لأنك تعرف أنه مجال خصب ومربح.

ما هي المهارة التي تملكها وتعشق القيام بها؟ وما هي المشكلات التي يمكنك أن تحلها؟

أحصل على آخر المقالات أسبوعيا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *