قصة إزالة إعلانات أدسنس من موقع GroundUp بسبب تراجع الأرباح!

الأخبار المزيفة في إعلانات أدسنس على أحد المواقع … تعرف على قصته

خلال الساعات الماضية أعلن موقع GroundUp الإخباري من جنوب أفريقيا، أنهم قرروا إزالة جميع وحدات إعلانات جوجل أدسنس من موقعهم لأسباب عدة، خلاصتها أن البرنامج الإعلاني لشركة جوجل يعيش أسوأ فترة له.

القرار الذي نشروه على شكل مقال مطول تطرقوا فيه إلى العديد من الأسباب والحيثيات الخاصة بهذه القضية وهي التي سنتناولها في هذا المقال ليكون الحصري والأول في العالم العربي ووسائل الإعلام بشكل عام، كما اعتاد القراء والمتابعين مع العديد من التغطيات المهمة ومنها تغطية أزمة إعلانات جوجل المستمرة حصريا هنا.

 

  • زيارات كبيرة وأرباح هزيلة

في البيان المنشور اشتكى القائمون على موقع GroundUp من ضعف العائد الماضي الذي يحققونه من إعلانات جوجل أدسنس.

خلال أكتوبر الماضي استخدم الموقع حوالي 240,000 زائر قاموا بزيارة صفحات الموقع 329,000 مرة، وكانت للأسف الأرباح 200 دولار فقط في وقت كانوا يتوقعون فيه عائدات أكبر من هذه الزيارات الجيدة.

وقال الموقع أن 200 دولار لم تغطي حتى تكلفة كتابة المقالات الإخبارية ونشرها، فما بالك بتحقيق هامش ربح جيد منها، إنه ببساطة بيزنس خاسر.

ويبدو فعلا هذا غريبا فمن المنطق أن يولد هذا العدد من الزيارات عائدات أكبر بكثير من هذا الرقم المعلن عنه.

 

  • ظهور إعلانات غير لائقة على الموقع

مشكلة الأرباح ليست كل شيء بالنسبة للموقع الجنوب الإفريقي، فقد لاحظوا أيضا ظهور إعلانات تستهدف زوارهم وهي ذات جودة سيئة وتروج للمحتويات الزائفة والمنتجات المشكوك فيها وكذلك الأخبار الكاذبة.

ويظهر في صورة المقال نماذج من هذه الدعايات التي تظهر على الموقع ورغم حظرها من طرف لموقع في برنامج أدسنس واستخدام أدوات طرف ثالث لحظر ظهورها استمرت المشكلة للأسف.

وعادة ما ينزعج المستخدمون والزوار من الإعلانات المشبوهة والتي تروج للفيروسات والأكاذيب والأخبار المزيفة وقد تدفعهم لاستخدام إضافات حجب الإعلانات.

والحقيقة أن البرنامج الإعلاني يعاني من العجز بشكل كبير في التحكم بالإعلانات وظهر هذا جليا في قصة المعلنون يحاولون إضافة موقع Breitbart إلى القائمة السوداء وجوجل يفشل!

 

  • مخالفة بسبب نشر صورة “غير مقبولة”

الحادثة الثالثة التي سببت مشكلة كبيرة بالنسبة لموقع GroundUp هو قيامها بنشر العديد من الصور في مكتبة المرئيات الخاصة بالموقع تضمن هذه الصورة من حادثة قاموا بتغطيتها محليا وتظهر فتاتين بلباس شبه عاري.

إقرأ أيضا  ما الذي سيتغير في LinkedIn بعد استحواذ مايكروسوفت عليها؟

جوجل اعترضت على هذا الأمر بالرغم من أن أدسنس يعمل في مواقع كثيرة للصحافة الأجنبية والعربية والعالمية التي تنشر صور الفنانات والحفلات دون اعتراض يذكر.

الصورة التي نشرها الموقع ليس لفنانة أو بهدف الإغراء وجذب الزيارات لكنه من الحادثة التي قاموا بتغطيتها ويمكنك إلقاء نظرة على الصورة من هنا والصورة تم التقاطها بواسطة مصوري GroundUp أنفسهم.

 

نهاية المقال:

بعد هذه المشاكل الثلاثة وبدءا من الأرباح المتدنية رغم أن الزيارات تعدت ربع مليون زيارة شهريا، قرر هذا الموقع التوقف عن عرض إعلانات أدسنس وفتح باب التبرعات لاستمرار خدماتهم.

تنويه: هذه قصة حقيقة واقعية تم نشرها من طرف الموقع المتضرر بالإنجليزية وقمت بنقلها لأول مرة، مع العلم لم يتم نشرها إلى الآن في وسائل الإعلام والمواقع الإلكترونية الأخرى.

أحصل على آخر المقالات أسبوعيا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *