رفيق ستيف جوبز مؤسس آبل اشترى بيتكوين لكنه ليس مستثمرا

نعم نتحدث عن ستيف وزنياك

موجة ارتفاع العملة الرقمية بيتكوين وتجاوزها لمختلف العقبات يدفع المزيد من المهتمين بالإستثمار والشخصيات الكبيرة للحديث عنها والإدلاء برأيهم عنها.

هناك من يرفض قطعا الإستثمار فيها ويربط ذلك بأنها عملة تستخدم كثيرا في الإبتزاز الإلكتروني والإرهاب على الإنترنت والأعمال الغير القانونية، وهناك من يرى أن الاستثمار فيها فرصة كبيرة لتحقيق عائدات كبيرة، بل إنها خطوة لمسايرة التطورات والحضور في المستقبل بقوة.

رفيق ستيف جوبز والمؤسس الشريك لشركة آبل السيد ستيف وزنياك يراقب هو الآخر عن كثب مجال العملات الرقمية وثورتها المستمرة إلى الآن وقد قرر الإستثمار في هذه العملة.

 

  • اعتراف بشراء بيتكوين ولكن ليس لأجل الاستثمار

في مقابلة صحفية مع شبكة CNBC مطلع هذا الأسبوع، أكد ستيف وزنياك أنه مهتم بعملة بيتكوين وقد حاول شراؤها عندما كان سعرها 70 دولار، ولأنه وجد أنه يلزمه الحصول على محفظة رقمية خاصة وأنه سيتعامل مع بنوك إلكترونية خاصة، فقد قرر أن يصرف نظره عن فعل ذلك!

بعد فترة من الزمن لم يوضحها، تمكن من الحصول على بعض بيتكوين بقيمة 700 دولار، ثم بعد فترة انهارت قيمتها ووصلت إلى 350 دولار.

وأضاف أنه لم يكن استثمارا بل كان فقط ترفيها وللتعرف أكثر على هذه العملة وإمكانياتها في الأساس دون أن يوضح إن كان قد تمكن من بيعها أم لا وكيف استفاد منها أم لا يزال يملكها.

لكن أضاف في المقابلة الصحفية المهمة القول بأنه كان مهتما أكثر بما يمكن لتلك العملة شراؤه، وهل تستخدم في المطاعم وهل يمكن التسوق بها وشراء الأغراض المختلفة بها، وحسب تجربته فهذا ليس سهلا خصوصا وأن معظم الخدمات لا تقبلها ولا تتعامل بها.

 

  • معجب للغاية بتقنية blockchain

من المعلوم أن العملات الرقمية تعتمد في عملاتها ومعاملاتها على تقنية سلسلة الكتل blockchain وهي تقنية معروفة بأنها تحافظ على خصوصية المتعاملين ولديها مستويات حماية وأمان جد عالي.

في هذا الصدد قال رفيق ستيف جوبز والمؤسس الشريك لشركة آبل السيد ستيف وزنياك، أنه معجب للغاية بهذه التقنية التي تهتم بها أيضا البنوك هذه الأيام وقال أن الحماية التي توفرها هي السبب على الأغلب لاهتمام المؤسسات المالية بها.

إقرأ أيضا  لهذه الأسباب يمكن أن يصل سعر النفط إلى 120 دولار خلال 2017 أو 2018

 

  • صراع مستمر بين مؤيدي ومعارضي بيتكوين

في هذا الوقت يستمر الجدل بين مؤيدي ومعارضي بيتكوين، الفصيل الأول يدافعون عن شرائها والإستثمار فيها بينما الفصيل الثاني يحذرون من انهيارها في أي وقت.

وكان بيتكوين قد وصل إلى 3000 دولار مطلع هذا الأسبوع لأول مرة في تاريخه قبل أن يتراجع بصورة كبيرة ومتسارعة ليصل إلى 2548 دولار في الوقت الحالي، وقد خسرت العملة الرقمية الأشهر في العالم 157 دولار من قيمتها اليوم.

أغلبية العملات الرقمية في الوقت الحالي تخسر قيمتها بشكل متفاوت مع موجة تراجع بيتكوين، ويمكن أن تكون هذه مجرد حالة مؤقتة قبل أن تنطلق العملات الرقمية لاستعادة خسائرها وتحقيق مكاسب جديدة.

 

إقرأ أيضا:

الملياردير مارك كوبان: بيتكوين فقاعة ولا أعرف متى ستنفجر!

محلل: سعر بيتكوين يمكن أن يتجاوز 100000 دولار بعد 10 سنوات!

3 أسباب وراء تذبذب سعر بيتكوين بين الإرتفاع الصاروخي والإنخفاض المخيف

توقعات يونيو 2017: ارتفاع قيمة العملتين Ethereum و Litecoin لهذا السبب!

حقائق عن عملة الإيثريوم Ethereum ثاني أكبر عملة رقمية بعد بيتكوين

أحصل على آخر المقالات أسبوعيا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *