خوارزمية فيس بوك 2018: قمع منشورات وسائل الإعلام والشركات والناشرين

فيس بوك 2018 للعائلة والأصدقاء

قرار مفاجئ اليوم الجمعة من شركة فيس بوك التي تبحث عن طريقة لتحسين تجربة تصفح الموقع والقضاء على الأخبار المزيفة وخطاب الكراهية.

وأعلن الرئيس التنفيذي للشركة الأمريكية مارك زوكربيرغ عن تغييرات جذرية في صفحة الأخبار الرئيسية News Feed التي يعرض فيها عادة المنشورات من الأصدقاء والصفحات والأشخاص الذين يتابعهم المستخدم.

وتعمل هذه الصفحة وفق خوارزمية دقيقة تعمل على عرض المحتوى الذي يناسب كل مستخدم، وفي ظل كثرة المنشورات التي ينشرها مختلف الأطراف على فيس بوك أصبح من الصعب للغاية توفير تجربة تصفح جيدة على هذه المنصة.

وقال مارك زوكربيرغ أن هدفه خلال عام 2018 هو تحسين فيس بوك وجعله مكانا رائعا للجميع، والعودة إلى تحقيق الهدف الذي أنشئت لأجله المنصة لأول مرة وهي تحقيق التواصل بين الأفراد.

وتحولت هذه المنصة في الفترة الأخيرة إلى مكان لمتابعة الأخبار من الصفحات التي تنشر الأنباء والأحداث الجديدة والتحليلات أيضا.

لكن الصفحات العامة للأسف تحولت إلى مصدر أساسي للأخبار المزيفة والفوضى والمنشورات التي تؤثر سلبا على نفسية المتابعين.

ويشعر مارك زوكربيرغ بتأنيب الضمير كما ادعى، حيث قال أنه يرغب في أن يشعر أبناءه بالفخر لما قدمه للإنسانية وهو لا يريد تدمير طبيعة البشر وخصوصيتهم.

 

  • لماذا جاءت خوارزمية فيس بوك 2018؟ وما الغرض منها؟

خلال الأسابيع الماضية أكدت العديد من التقارير الصحفية أن فيس بوك يدمر نسيج المجتمعات حول العالم ويستخدم في تغيير طريقة تفكير الأفراد وعلاقاتهم وكيفية التعبير عن مشاعرهم أيضا.

وأكد بعض العاملون لدى الشركة ممن تركوها، أن هذه المؤسسة تعمل فعلا على تحقيق ذلك، وقد واجهت اتهامات صريحة بأنها ساهمت في ما يشهده العالم من فوضى سياسية ومنها وصول دونالد ترامب إلى الحكم في الولايات المتحدة الأمريكية وتصاعد الأفكار المتطرفة.

خوارزمية فيس بوك 2018 تأتي بصراحة لتجعل هذه المنصة للتواصل أكثر مع الأصدقاء والعائلة، بل وأكد مارك زوكربيرغ بأن شركته تلقت الكثير من الشكاوي من المستخدمين الذين يؤكدون انزعاجهم من ظهور منشورات الصفحات العامة أكثر من المنشورات التي ينشرها أصدقائهم.

إقرأ أيضا  كيف نستغل ASO بكفاءة من أجل زيادة شعبية تطبيقات الهواتف و اللوحيات ؟

واكتشفت الشركة أن الكثير من المستخدمين يريدون متابعة الأصدقاء بالدرجة الأولى وليس الصفحات المفضلة التي أعجبوا بها.

 

  • قمع صريح لمنشورات وسائل الإعلام والشركات والناشرين

صفحات وسائل الإعلام والشركات والناشرين والمدونين والفنانين هي كلها الآن في درجة واحدة، حيث أكدت الشركة على لسان مؤسسها أنه حان الوقت للتركيز على التواصل بين الأصدقاء.

وقال أن الانطباعات ايجابية بخصوص منشورات الأصدقاء على هذه المنصة، بينما المنشورات من الصفحات العامة مزعجة للكثير من المستخدمين.

وستعمل الخوارزمية الجديدة على تفضيل منشورات الأصدقاء وعرضها لك، وسيتم عرضها بناء على الأهمية، فإن كانت علاقتك مع صديق معين جيدة وتتفاعل مع منشوراته بصورة أكبر ستظهر لك منشوراته في المقام الأول ثم منشورات بقية الأصدقاء.

منشورات وسائل الإعلام والشركات والناشرين ستصبح أقل عددا وفي حالة كثرة المحتوى المنشور من الأصدقاء قد لا تظهر أثناء جلسة تصفح المستخدم.

وستكون المنافسة محتدمة بين المئات من المنشورات الجديدة التي تنشرها الصفحات التي أعجب بها المستخدم لتظهر له في صفحة الأخبار الرئيسية News Feed.

وبالطبع نتوقع أنه خلال الفترة القادمة ستتراجع مشاهدات المنشورات ونسبة الوصول وسيكون هذا سيئا للغاية بالنسبة للناشرين.

وأشارت الشركة أن نسبة المنشورات من الصفحات العامة ستكون قليلة جدا مقارنة بالمنشورات التي ينشرها الأصدقاء والعائلة والتي ستتمتع بحصة الأسد.

 

نهاية المقال:

خوارزمية فيس بوك 2018 التي أعلن عنها اليوم ستحول صفحة الأخبار الرئيسية News Feed إلى مكان لاستكشاف منشورات الأصدقاء والعائلة بصورة كبيرة، بينما ستعاني الصفحات العامة من تدني حجم الوصول وهو ما يقلق وسائل الإعلام والناشرين وحتى المسوقين.

أحصل على آخر المقالات أسبوعيا

4 thoughts on “خوارزمية فيس بوك 2018: قمع منشورات وسائل الإعلام والشركات والناشرين

  1. الحمدلله الان الشركات الكبرى فقط هي لي تظهر لنا و مانشوف انشر او شيطان يمنعك و ولله اضغط لايك انت حلفت ههههههههههه كرهنا منكم

  2. لا اعتقد انه سوف يطبق هذه الخطة ، لأن مارك لن يربح كثيرا من منشورات الاصدقاء ويومياتهم ، بل يربح من المعلنين وكبار الصفحات الترويجية ..معادلة صعبة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *