بيتكوين على أبواب الحرب الأهلية 1 أغسطس 2017 إليك ما سيحدث؟

الحرب الأهلية قد تندلع في فاتح أغسطس المثير

1 أغسطس القادم مهم جدا في تاريخ العملة الرقمية الشهيرة بيتكوين، هذا لأن حربا أهلية تهدد هذه العملة وهي ليست حربا مسلحة على الأرض في الواقع بل إفتراضية بين فريقين داعمين لها.

العملة التي يقال أنها ستصل إلى قيمة اكبر من الوقت الحالي بكثير وأنها مستقبل النظام المالي العالم، هي بعد أيام قليلة على أبواب اختبار كبير قد يغير مسارها إلى الأبد وهناك احتمالات من أن نرى مجددا حالة انهيار في قيمتها.

وفي هذا المقال سنتحدث عن ما سيحدث في اليوم التاريخي الذي سيفتتح واحدا من أهم الأشهر الميلادية في السنة المالية الميلادية، وهو أغسطس الذي يشهد تاريخيا تقلبات عنيفة بالنسبة لأسواق الأسهم والبورصات أكثر من أشهر اخرى معروف عنها بالإثارة في عالم المال.

 

  • ظهور برنامج تداول جديد سينافس SegWit

في الأول من أغسطس القادم ينتظر أن يتم إطلاق برنامج تداول بيتكوين جديد يدعى SegWit2X يعد بمثابة نسخة متطورة من SegWit، هذه النوعية من البرامج تعتمد عليها منصات البيع والشراء في تنفيذ عمليات التداول وأيضا تحديد السعر الموحد لهذه العملة في كل هذه المنصات المتنافسة.

وحاليا معظم المنصات بما فيها Coinbase, BitPay تعتمد على برنامج SegWit، وظهور SegWit2X يعني أن العديد من المنصات ستنتقل إليه.

وقد ظهر برنامج SegWit2X كنسخة متقدمة من البرنامج الحالي، وهو متطور ويوفر معلومات أفضل عن التعاملات والشفافية المالية بالتالي منع عمليات القرصنة والهاكر والإختراق وسرقة أموال المتداولين.

بمعنى آخر أن برنامج SegWit2X يعتمد كيفية مختلفة في العمل، تم ابتكارها لسد الثغرات الموجودة في SegWit.

ومن المقرر الآن أن يتم نشر SegWit2x في نسختها الإختبارية لجميع أعضاء مجموعة العمل في 14 يوليو، وتبدأ فترة التبني المباشر في 21 يوليو، مع الموعد النهائي 1 أغسطس لتقديم الدعم اللازم لتجنب المشاكل واعتماد البرنامج رسميا من منصات التداول الرقمية.

 

  • النتيجة ظهور معسكرين في عالم بيتكوين

نتج عن ظهور البرنامج الجديد انقسام حاد ما بين منصات التداول المتنافسة على المستثمرين والمتداولين، ما نتج عنه معسكرين متعارضين.

المعسكر الأول هو الذي يرى بأنه على المنصات البقاء في استخدام SegWit حفاظا على الوضع الراهن ومخافة من ارتدادات قوية قد تنتج عن الإنتقال إلى SegWit2X.

إقرأ أيضا  الإستثمار في بيتكوين مخاطرة ولن يكون ملاذا آمنا من الأزمات

المعسكر الثاني هو الذي قرر تبني برنامج SegWit2X ويرى أن البرنامج الحالي لم يعد قادرا على مسايرة الإقبال الكبير على التداول في عملة بيتكوين، وأن تبني البرنامج الجديد حل للكثير من المشاكل الأمنية والعملياتية التي يعاني منها SegWit.

 

  • مشكلة انقسام بيتكوين إلى عملتين قائمة الآن

بناء على ما سبق هناك احتمال كبير أن نرى اختلاف المنصات في تبني البرنامجين وبالتالي انقساما لهذه العملة، خصوصا إن لم تبنى أقل من 80 في المئة برنامج SegWit2X فسيكون هناك بيتكوين بقيمتين، أو بالأحرى بيتكوين بقيمة محددة وأخرى بقيمة مختلفة.

والأسوأ ان الإنقسام في هذه الحالة يعني أن القيمة الحالية للعملة والتي تصل إلى 2500 دولار ستتجزأ هي الأخرى حسب نسبة استخدام كل من البرنامجين.

في هذه الحالة إذا كان يشكل معسكر SegWit2x حوالي 60 في المئة من منصات التداول الرقمية فإن السعر في هذه المنصات سيتراجع بحوالي 40 في المئة بينما على منصات SegWit سيتراجع بنسبة 60 في المئة وسيكون هناك اختلاف في السعر ناهيك عن حالة من انهيار قيمة العملة وتراجعها عن السعر الحالي الموحد.

 

  • لتفادي الإنقسام هذا هو المطلوب

لتفادي انقسام بيتكوين إلى عملتين وخسارة المكتسبات الكبيرة التي حققتها خلال السنوات الأخيرة يلزم على الأقل أن تتبنى 80 في المئة من منصات التداول برنامج SegWit2X وهو ما سيضغط على بقية المنصات للإنتقال إليه.

لكن حتى في هذه الحالة لا نستبعد أن نلاحظ سعرين مختلفين للعملة، حيث ستخسر في المنصات التي بقيت على SegWit قيمة كبيرة، وستتراجع بنسبة ملحوظة في منصات التداول المعتمدة على SegWit2X لكن غالبا ستلحق الأولى بالثانية وستخضع لتوجه الأغلبية تفاديا لاتهامها بالنصب من المتداولين.

 

  • أخبار جيدة تؤكد أن الإنقسام لن يحصل

علمنا من مصادرنا صباح اليوم أن برنامج SegWit2x يحظى بدعم منصات عديدة منها Coinbase, BitPay وأيضا Blockchain.

من جهة أخرى فإن كبار شركات التعدين والفاعلين في مجال بيتكوين مقتنعين بأنه حان الوقت للإنتقال إلى البرنامج الجديد خصوصا وأنه سيعزز البنية الأمنية للتداول ناهيك عن سرعة تنفيذ الأوامر والمعاملات وما سينتج عن ذلك من تزايد الثقة في العملة الرقمية وتبنيها من المزيد من الشركات والمجتمعات وحتى الدول.

إقرأ أيضا  الأحزاب السياسية في انتخابات المغرب ووهم إنعاش الإقتصاد

 

  • أبرز المعارضين للبرنامج الجديد

في المقابل هناك منصات تعارض تبني برنامج SegWit2x وضمن هؤلاء نجد كل من Bitrated و Bitonic وشريحة من المنصات الصاعدة وأيضا عدد من المتداولين والمنقبين على هذه العملة الرقمية.

ومن خلال أبحاثي عن هه القضية يتبين لي أن هذه الفئة هي الأقلية في الوقت الحالي، ولا أعرف إن كانت هناك منصات ضخمة في هذا الصف يمكن أن تحولها إلى فئة الأغلبية أم لا.

 

نهاية المقال:

يبدو أن أغسطس القادم لن يكون ساخنا ومثيرا لأسواق الأسهم العالمية فقط بل أيضا سيكون شهرا مهما ومصيريا للعملات الرقمية خصوصا بيتكوين، التي تقف الآن أمام خيارين إما البقاء متحدة أو الانقسام إلى قسمين وانهيارها.

سعر البيتكوين الآن: بيتكوين Bitcoin مقابل الدولار BTC/USD

أحصل على آخر المقالات أسبوعيا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *