المعلنون يحاولون إضافة موقع Breitbart إلى القائمة السوداء وجوجل يفشل!

استمرار ظهور إعلانات Nordstrom رغم حظر هذا الموقع الذي ينشر الأخبار المزيفة

نواصل نشر المزيد من المقالات والقصص حول أزمة إعلانات جوجل المتواصلة، وهذه المرة قصة تنشرها نيويورك تايمز خلال الساعات الماضية عن هذه القضية تبين كيف أن جوجل تفشل في فلترة المواقع التي تظهر عليها الإعلانات.

بعد الإنتخابات الأمريكية ونجاح دونالد ترامب فيها تأكد أن موقع Breitbart لديه صلة وثيقة مع الرئيس الأمريكي، وأنه استخدام كواحد من المواقع الشهيرة في الولايات المتحدة الأمريكية لنشر تقارير تخدمه في المنافسة وتضر بمنافسته هيلاري كلينتون.

هذا دفع الكثير من المعلنين لمقاطعة الموقع من خلال إضافته إلى القائمة السوداء للمواقع التي لا يريد هؤلاء أن تظهر فيها إعلاناتهم، لكن هل نجح هذا؟ المفاجأة لا.

شركة Nordstrom المتخصصة في صناعة الأزياء التي أعلنت حربها على إدارة ترامب ومن أشد المعارضين لها، والتي تخلصت من ملابس وأحذية إيفانكا ترامب خلال الفترة الماضية، أضافت موقع Breitbart إلى قائمة المواقع التي لا يتوجب ان يظهر فيها إعلاناتها.

ورغم هذا القرار رصد العديد من المستخدمين والزوار للموقع إعلانات للشركة الأمريكية Nordstrom خصوصا في الوحدة الإعلانية الموجودة أقصى اليمين في صفحات موقع Breitbart.

احدى مستخدمات تويتر وتدعى Laura Chap طالبت العلامة التجارية الشهيرة وكذلك الفنانة بيونسيه والتي تظهر في الإعلان بسحب إعلاناتهم من الموقع.

وتحقق إعلانات شركة Nordstrom مليون مشاهدة يوميا تم رصد ظهورها 200 مرة على الأقل على موقع Breitbart وهذا الأخير يستخدم البرنامج الإعلاني الشهير أدسنس التابع لجوجل لعرض هذه الإعلانات بشكل تلقائي وحسب الزوار والمستهدفين مع الربح من الضغطات عليها.

خطورة ظهور إعلانات الشركات الكبيرة والتي قررت مقاطعة موقع Breitbart يتجلى في أن يقدم أحد الزوار برصد تلك الإعلانات ويلتقط صورة الشاشة لها ويكتب منشورا يؤكد فيه أن هذا الموقع ومواقع الويب الشبيهة له مدعومة من تلك الشركات ماديا وبالتالي يندفع الناس لمقاطعة تلك العلامات التجارية لتخسر سمعتها وتتعرض لحرب ظالمة!

 

  • قصة تؤكد فشل جوجل أدسنس و DoubleClick Ad Exchange في الفلترة

ضمن الحملة الكبيرة التي تقودها الشركات والعلامات التجارية الكبيرة على إعلانات جوجل أقدمت على ايقاف حملاتها الإعلانية في يوتيوب ومواقع أدسنس و DoubleClick Ad Exchange الذي تستخدمه في العادة المواقع الكبيرة.

إقرأ أيضا  4 أدلة على أن شراء حسابات جوجل أدسنس وبيعها نشاط غير قانوني

وهذا لأن النظام الإعلاني لشركة جوجل يعرض الإعلانات في كل الصفحات والأمكنة التي تتواجد فيها شفرته دون التحقق من طبيعة المحتوى وهل يتضمن ما يحرض على الكراهية والإرهاب أم أنه محتوى طبيعي.

ويطالب المعلنين حاليا بطريقة فعالة ومضمونة لا تتكرر فيها هذه الحوادث، فعندما تضيف شركة Nordstrom موقع Breitbart أو أي موقع آخر لسبب من الأسباب يجب أن يكون نظامها الإعلاني فعالا في القيام بذلك.

وهناك هجمة كبيرة في الولايات المتحدة الأمريكية على موقع Breitbart حيث يلتقط الناس صور الشاشة لإعلانات تظهر على الموقع ويطالبون تلك الشركات من خلال تويتر بسحب إعلاناتهم عليها، وهي بالفعل تستجيب حيث هناك العشرات من العلامات التجارية التي أضافته إلى قائمة المحظورين وآخرها لينوفو منذ قليل كما تأكد لنا من أحد الحسابات على تويتر.

 

نهاية المقال:

قصة استمرار ظهور إعلانات شركة Nordstrom على موقع Breitbart رغم إضافته في القائمة السوداء من طرفها وهذا باستخدام شبكة جوجل الإعلانية دليل آخر على فشل جوجل في التطبيق الحرفي لإعدادات المعلنين والفلترة التي يحددونها.

وتستمر الشركات التي تحظر ظهور إعلاناتها على موقع Breitbart للسبب الذي تطرقنا إليه، وكان آخرها شركة لينوفو منذ قليل.

إقرأ كل مقالات أزمة إعلانات جوجل لفهم القضية.

أحصل على آخر المقالات أسبوعيا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *