الإستحواذ على Skyscanner و Momondo: منافسة صينية أمريكية في قطاع الحجوزات أونلاين

منافسة صينية أمريكية في قطاع الحجوزات أونلاين

تنمو خدمات حجوزات الطيران والفنادق والمطاعم وشقق الكراء على الإنترنت بشكل كبير، وهناك منافسة قوية عالميا ومحليا أيضا تحتم على الشركات الكبيرة واللاعبين الكبار تعزيز حصتهم السوقية من خلال عمليات الإستحواذ وتطوير الخدمات والتوسع نحو أسواق جديدة وصاعدة.

ومن خلال متابعة عمليات الإستحواذ يتبين لنا أن هناك منافسة أمريكية صينية ساحتها الرئيسية هي أوروبا التي تزخر بشركات الحجز عبر الإنترنت والتي تقدم خدماتها ولديها قاعدة كبيرة من العملاء والمستخدمين.

لكن أبرز عمليات الإستحواذ هي عمليتين الأولى تمت نهاية العام المنصرم واليوم عملية أخرى تعزز من المنافسة وتعطي الضوء الآخر لنرى المزيد من التحركات.

 

  • شركة Ctrip الصينية تستحوذ على نظيرتها Skyscanner

صفقة كبيرة ومهمة تمت العام الماضي خلال نهاية نوفمبر 2016، عندما أقدمت شركة Ctrip الصينية على التوسع في أوروبا من خلال الاستحواذ على Skyscanner وهي واحدة من أكبر محركات البحث لحجز الفنادق والحجوزات المختلفة الأخرى.

الصفقة كلفت خزائن العملاق الصيني 1.74 مليار دولار لتكون واحدة من أهم الصفقات في هذا القطاع، هذا في وقت تأتي لتعزز حضور الشركة الصينية في أوروبا.

وعلى مدار الأشهر الماضية توسعت Skyscanner إلى الأسواق الأسيوية خصوصا عندما وقعت شراكة مع محرك البحث الصيني Baidu وعملت جاهدة للعمل في السوق الصينية، ومن خلال عملية الاستحواذ عليها سيكون من السهل أن تغزو الأسواق الكبيرة هناك مع الحفاظ على قوتها أوروبيا وعالميا.

 

  • مجموعة Priceline الأمريكية تستحوذ على Momondo

في خطوة مهمة اليوم فقد أقدمت Priceline الأمريكية على خطوة مهمة وهي الاستحواذ على Momondo البريطانية.

الشركة التي تتخذ من المملكة المتحدة مقرا رئيسيا لها وتملك أيضا موقع Cheapflights أصبحت الآن ملكا للمجموعة الأمريكية التي أعلنت عن قيمة الصفقة والمحددة على 550 مليون دولار.

وبهذا تتوسع Priceline والتي طرحت أسهمها 1999 وتعمل في هذا المجال منذ سنوات طويلة، فيما قفز سهمها من 72 دولار عام 2009 إلى 1600 دولار تقريبا اليوم للسهم.

صفقة الاستحواذ هذه تضمن لشركة Priceline حصة أكبر في السوق الأوروبية والبريطانية التي لا تزال تشهد نموا عاليا للحجوزات عبر شبكة الإنترنت.

إقرأ أيضا  مراحل بناء الشركات الناشئة الناجحة

 

  • الأنظار تتجه إلى المزيد من الشركات الناشئة في هذا المجال

بالنسبة للشركات الناشئة في مجال الحجوزات عبر الإنترنت فإن الأنظار تركز عليها، ونتحدث عن الشركات الكبيرة التي ترى في المؤسسات الناشئة أدوات لتوسيع أسواقها ومبيعاتها وزيادة عائداتها.

وبالتالي فإن شركة حجوزات تركز على منطقة معينة وناجحة في السيطرة عليها ستتلقى عروضا من الكبار للاستحواذ عليها.

شركة Momondo هي مثال للشركات الناشئة التي حققت نجاحا كبيرا وهي تركز بالأساس على السوق البريطانية والأوروبية.

وتوجد في العالم العربي العديد من الشركات الناجحة بهذا الميدان، وعالميا هناك حالة من التوجه نحو هذا المجال الذي يزخر بالفرص خصوصا وأن الحجوزات عبر الإنترنت اضحت من العادات اليومية للملايين من الناس الآن ولم تعد خيارا محصورا على فئة من الأشخاص دون غيرهم.

 

نهاية المقال:

المنافسة القوية وكثرة الفرص في قطاع حجوزات الطيران والفنادق والمطاعم وشقق الكراء على الإنترنت تفرض على الشركات الكبيرة اصطياد الشركات الناشئة والواعدة الناجحة لتوسيع رقعتها الجغرافية التي تتنافس فيها وتزيد من عائداتها وفرص نجاحها.

أحصل على آخر المقالات أسبوعيا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *