أكبر عيب مشترك في أجهزة نينتندو و بلاي ستيشن و اكس بوكس

نينتندو و بلاي ستيشن و اكس بوكس

تتطور مختلف أجهزة الألعاب المنزلية من إصدار لآخر وهذا ما رأيناه في مختلف نسخ نينتندو و بلاي ستيشن و اكس بوكس على مدار السنوات الماضية وإلى الآن.

وفيما نترقب جهاز اكس بوكس العقرب، وأيضا بلاي ستيشن 5 ووصول Nintendo Switch إلى الأسواق مؤخرا يبقى هناك عيب كبير مشترك بين كل هذه المنصات، يبدو أنه سيستمر للأسف إلى الأبد.

هذا العيب ليس تقنيا بالأساس لكن المنافسة القوية بين العمالقة الثلاثة صنعه، ونتحدث عن غياب ميزة اللعب في نفس اللعبة من مختلف الأجهزة في نفس الوقت، أو بعبارة أخرى غياب تمكين اللعب أونلاين بين أجهزة العلامات التجارية الثلاثة.

وكأن جدرانا تفصل بين مستخدمي أجهزة نينتندو ومستخدمي أجهزة سوني ونظرائهم الذين يستخدمون أجهزة مايكروسوفت.

وتظهر هذه المعاناة مع عشاق سلسلة ألعاب Call of Duty والتي تتوفر في العادة لأجهزة اكس بوكس و بلاي ستيشن، ويجد المستخدمين في كل من الجهازين أنفسهم غير قادرين على اللعب مع أصدقائهم الذين يملكون جهاز الشركة المنافسة للشركة المصنعة لأجهزتهم.

لدينا لعبة Call of Duty: Infinite Warfare والمتوفرة لكل من اكس بوكس وان و بلاي ستيشن 4، عندما استخدم جهاز سوني فلن يكون بإمكاني أن ألعب فيها ضد مستخدم لجهاز مايكروسوفت، رغم أن اللعبة تتوفر بنفس السعر للمنصتين ونفس الشخصيات ونفس القصة ونفس المواصفات والمطور والناشر هو نفسه ولا يوجد أي اختلاف تقني بين اللعبة على الجهازين.

لعبة Minecraft من مايكروسوفت تتوفر لكل الأجهزة المختلفة خصوصا أجهزة نينتندو و بلاي ستيشن و اكس بوكس ورغم ميزة اللعب الجماعي أونلاين، إلا أنها لا توفر اللعب مع مستخدمي الأجهزة المغايرة.

 

  • المأساة تظهر مع الألعاب الغير المشهورة

يعشق الملايين من المستخدمين لمنصات الألعاب المنزلية اليوم ميزة اللعب الجماعي أونلاين، وهم يريدون العثور على الكثير من الناس في نفس السيرفر للإنضمام إليهم واللعب ضدهم أو حتى معهم حسب ما تفرضه قواعد اللعبة.

ولنفترض أنك حصلت على احدى الألعاب الجديدة التي تتواجد فيها هذه الميزة لكن عدد مستخدميها قليلون وأغلبهم في الوقت الذي تستخدمها غير متواجدون، كم هو مأساوي حقا الوضع سيكون عليك الإنتظار والكثير من الوقت سيضيع فعلا لهذا السبب.

إقرأ أيضا  ثورة Bing في أمريكا : نصائح سيو الجديدة

في المقابل ماذا لو كانت هذه المنصات كلها تدعم تمكين اللعب الجماعي مع الأجهزة من الشركات المنافسة؟ في حالة توفير نفس اللعبة عليها فهذا يعني منافسة شرسة ووجود الملايين من الأشخاص حول العالم بشكل دائم أونلاين ولن تكون هناك أي تأخيرات للإنضمام إلى اللعب الجماعي.

هذه المشكلة كانت واضحة مع مستخدمي لعبة Overwatch خلال شهر ماي، حيث بيع منها 30 مليون نسخة وهي متوفرة على كل من Xbox One و PlayStation 4 واشتكى المستخدمون من سوء اللعب الجماعي وقلة المنافسين، خصوصا وأن ليس كل تلك 30 مليون تستخدم نفس الجهاز وأغلبها لا تتواجد في نفس الوقت على ميزة اللعب الجماعي أونلاين.

 

  • المنافسة القوية تمنع الشركات من عزل مستخدميها

بمقدور الشركات الثلاثة أن توفر ميزة اللعب الجماعي أونلاين لمختلف أجهزتها والألعاب التي تتوفر لها، لكن يبدو أنه من منظور تجاري هذا لا يصب في صالحها.

كل شركة تحاول الحفاظ على مجتمع لاعبيها، وتريد من مستخدمي أجهزتها اقناع أصدقائهم وعائلاتهم بشراء أجهزتها للعب الجماعي أونلاين.

من جهة أخرى رأينا رغبة كل شركة من الشركات الثلاثة في توفير ألعاب حصرية لها دون غيرها من الأجهزة الأخرى أو على الأقل التمتع بحصرية المحتوى لفترة محدودة والسبق في ذلك.

كل هذه الإجراءات الإحتكارية لا تهم المستخدمين ولا يتفهمونها، لكن بالنسبة لتلك الشركات هو أمر مهم بناء جدران تفصل بينها وبين أجهزة الشركات المنافسة لها حتى لو على حساب تجربة المستخدم.

 

نهاية المقال:

المنافسة القوية بين سوني و نينتندو و مايكروسوفت نتج عنها عيب كبير ومشترك لا يزال يؤلم الملايين من المستخدمين حول العالم مع استمرار نمو اللعب الجماعي أونلاين ودعم مختلف الألعاب له.

أحصل على آخر المقالات أسبوعيا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *