النوم جيدا ومبكرا يوفر المليارات من الدولارات للإقتصاد الوطني

لطالما أكدت الدراسات أن للنوم المبكر والجيد فوائد على صحة الفرد وكذلك على أدائه في العمل والدراسة وهو مسلك الرياضيين الناجحين. ولا يخفى على أحد أضرار السهر وكذلك العمل بالليل والنوم بالنهار وكيف يؤثر ذلك سلبا على صحة الفرد بشكل عام. لكن هل تعلم أن

أسباب حرب الولايات المتحدة الأمريكية على الهواتف الذكية الصينية

نجحت الهواتف الذكية الصينية في غزو الأسواق العالمية وقد وجدت لها مكانة كبيرة في السوق الأمريكية والأسواق الغربية منها الأوروبية. هذا النجاح الذي ترجمته المبيعات المتزايدة للعملاقة هواوي وشركات أخرى منها شاومي و ZTE يقلق منذ عام 2012 صناع القرار الأمريكيين. لكن حاليا عادت هذه

فضيحة الحصول على بيتكوين مجانا في اليابان

لم يمر وقت طويل على سرقة أكثر من 500 مليون دولار من عملة NEM المشهورة في اليابان، وها هي فضيحة أخرى من العيار الثقيل تحدث في هذا البلد الذي يشهد اهتماما متزايدا بالعملات الرقمية. منصة Zaif اليابانية والتي روجت خلال الأيام الماضية لعملة بيتكوين من

فيس بوك تحول إلى كلب المال … إليك كيف؟

من حق كل فرد أو كيان تجاري البحث عن زيادة عائداته وأرباحه، وفي عالم التجارة هذا هو الشعار الذي يحكم المنافسة والسوق بشكل عام. فيس بوك ما هي إلا شركة تجارية تحاول جاهدة الرفع من أرباحها وتحقيق نتائج أفضل للقائمين عليها والمستثمرين فيها، لذا من

هكذا توقعت جانيت يلين اندلاع أزمة 2008 قبل عامين من حدوثها

انتهت ولاية رئاسة السيدة جانيت يلين للبنك المركزي الأمريكي والتي استمرت في هذا المنصب لفترة 4 سنوات خدمت فيها الإقتصاد الامريكي والنظام المالي بشكل عام. عهدها الذي تميز بالتعافي الإقتصادي واستعادة البنوك قوتها المالية بعد أزمة 2008 التي كادت أن تقضي على الإقتصاد الأمريكي ومعه

جانيت يلين ثمرة أب طبيب للفقراء و قصص أزمة 1929

جانيت يلين، ربما سمعت بهذا الإسم من قبل خصوصا إن كنت تتابع الأخبار الإقتصادية، ولمن لا يعرف فإن هذه السيدة التي تبلغ من العمر 71 عاما هي رئيسة الإحتياطي الفيدرالي أو بعبارة أخرى رئيسة البنك المركزي الأمريكي. اليوم الاربعاء هو آخر اجتماع للبنك المركزي بقيادتها،

وول مارت تخسر 30 مليار دولار وأمازون بطلة أسوأ يوم منذ 1988

رغم تنامي التجارة الإلكترونية إلا أن المنافسة فيها قوية بين أطرافها الرئيسية، شركة وول مارت المعروفة أساسا بسلسلة متاجر لها في العديد من الدول في مقدمتها الولايات المتحدة الأمريكية توجهت خلال السنوات الأخيرة إلى البيع على الإنترنت لمنافسة أمازون. خطوتها بدون شك ضرورية فتصاعد أزمة